كريستيانو رونالدو يرصد ميزانيّة ضخمة لتجميل نفسه

منذ سطع نجمه في فريق البرتغال لفت البرتغاليّ كريستيانو رونالدو الأنظار إليه من أولى مبارياته في الفريق، فكان اللّاعب الوسيم، الجذّاب والجميل. ولكن إذا عدنا إلى صوره منذ سنوات وقارنّاها بالحديثة، نلاحظ تغيّراً ملحوظاً لجهة الشكل، الأمر الذي ساعده على تحقيق شهرة ونجوميّة بعيداً عن ملاعب كرة القدم.
صحيفة "ذا صن" البريطانيّة تجد أنّ كريستيانو رونالدو حوّل نفسه إلى رجل وسيم خلال السنوات السابقة، مستعينة بالجرّاح المتخصص في مجال التجميل "أليكس كاريديس" ليرشدنا إلى الأماكن التي خضعت للتجميل في ملامح رونالدو.
-منطقة الجبين "أعلى الرأس": كان يعانى رونالدو قديما من كثرة الأثار التي سبّبتها البثور في مرحلة المراهقة، فلجأ إلى حقن تلك المنطقة وفوق الحاجبين بمادّة "البوتوكس".
-منطقة الفم والأنف: قام رونالدو بحقن منطقة الفم وما حولها وأسفل الأنف لعلاج العيوب في الجلد، ويظهر وجه رونالدو الآن مثاليّاً خالياً من أيّ عيوب ودائم اللّمعان وذلك بفضل مادّة طبيّة يقوم بحقنها باستمرار، وهذا يكلفه 1500 جنيه استرلينيّ.
-الأسنان: كانت أسنان رونالدو ملتوية، وهذا يبدو واضحاً في صورته عندما كان في مانشستر يونايتد الإنجليزيّ، فدفع ما يقارب الـ 20 ألف جنيه استرلينيّ لتغيير شكل أسنانه تماماً.
-الشعر: عانى رونالدو قديماً من تساقط الشعر، لذا قرّر اللّجوء إلى متخصّصين لإيقاف هذا الأمر الذي يهدده فدفع 10 ألاف جنيه استرلينيّ من أجل تجميل شعره ليكون أكثر قوّة وجاذبيّة..
-البشرة البرونزيّة : يدفع رونالدو سنويّاً 600 جنيه استرلينيّ من أجل الحفاظ على بشرته البرونزيّة.
- الأنف: دفع لتجميله ما يقرب من 5 آلاف جنيه استرلينيّ بعدما قام بعمليّة بسيطة لتعديل شكل طرف أنفه.
في النهاية يمكننا القول إنّ رونالدو الآن صار رجلاً صاحب ملامح جذّابة، هذا الأمر الذي ساعده في أن يصبح نجماً إعلانيّاً ونجماً محبوباً بين الجميلات.

أضف تعليقا