ورطة هشام ماجد وشيكو بسبب جرافيك "حملة فريزر"

عاد هشام ماجد وشيكو من كرواتيا بعد انتهاء تصوير المشاهد الخارجية لفيلمهما الجديد "حملة فريزر"، وهو الفيلم الذي يقوم بإخراجه سامح عبد العزيز.
وقد استغرق تصوير المشاهد الخارجية للفيلم 10 أيام؛ عاد بعدها فريق العمل إلى مصر لاستكمال تصوير المشاهد الأخيرة من الفيلم، وهي المشاهد التي سيتم تصويرها في ثلاثة أيام.
وعلى الرغم من اقتراب موعد انتهاء تصوير "حملة فريزر" إلا أن الفيلم قد يكون مهدداً بعدم العرض في عيد الأضحى المقبل؛ نظراً لضيق الوقت وعدم اتساعه لعمليات المونتاج الخاصة بالفيلم الذي تعتمد أحداثه بشكل كبير على الجرافيك.
يذكر أن فيلم "حملة فريزر" هو العمل السينمائي الأول لماجد وشيكو بعد انفصالهما عن أحمد فهمي الذي قدما معه العديد من الأفلام الناجحة على مدار عشر السنوات الأخيرة.
ويشارك في بطولة "حملة فريزر" بيومي فؤاد وأحمد فتحي ونسرين أمين ومن إنتاج أحمد السبكي.

أضف تعليقا