علاجات سريعة المفعول لتقليل أعراض الحزاز يمكنك تجربتها

يعد مرض الحزاز هو حالة جلدية تسبب التهاب الجلد ويؤثر الطفح الجلدي الناتج عنه على جلد ذراعيك وساقيك وفروة رأسك وأظافرك ومنطقة الأعضاء التناسلية وداخل فمك. بالنسبة لمعظم الأشخاص، يتم حلها دون علاج. بعض العلاجات يمكن أن تخفف الأعراض ذات الصلة، بما في ذلك الحكة.

أسباب مرض الحزاز 

مرض الحزاز
                                                                                                    «الصورة من موقع AdobeStock»

يعد الحزاز المسطح ليس حالة من أمراض المناعة الذاتية، ولكنه يمكن أن يسبب استجابة مماثلة تسبب التهابًا في الجلد. على الجانب الآخر يهاجم الحزازالجهاز المناعي لجسمك وذلك بدلاً من حماية جسمك من البكتيريا أو الفيروسات.
في نظام المناعة الصحي، تساعد الخلايا الخاصة الموجودة فيه والتي تسمى الخلايا التائية على حماية جسمك من العدوى. في الأشخاص المصابين بالحزاز تهاجم الخلايا التائية في جهاز المناعة لديهم بروتينًا موجودًا في الجلد والأغشية المخاطية ولا يعرف السبب  الذي تهاجم الخلايا التائية البروتين.ومع ذلك هناك بعض العوامل التي قد تسبب تفاقم الحزاز:

  • التهاب الكبد ج.
  • لقاحات الأنفلونزا
  • العقاقير المضادة للالتهابات غير الستيرويدية 
  • أدوية معينة تستخدم لعلاج التهاب المفاصل وأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم.
  • تناول مواد كيميائية أو معادن أو أصباغ معينة.

ما رأيك في معرفة المزيد عن علاج الالتهابات الجلدية في الشتاء.. إليكِ روتينًا خارقًا للعناية ببشرتك 

أعراض مرض الحزاز 

تعتمد أعراض الحزاز على مكان تأثيره على جسمك:

مرض الحزاز
                                                                                               «الصورة من موقع AdobeStock»
  • قد تظهر نقاط صغيرة مرتفعة على جلدك، بما في ذلك أعضائك التناسلية. تكون النقاط بحجم رأس الدبوس (0.4 مم)، وقد تنمو حتى عرض قلم الرصاص (1 سم). وقد تتطور أيضًا إلى تقرحات.
  • قد تظهر نقاط بيضاء صغيرة على الجلد داخل خديك أو لسانك أو شفتيك.
  • تساقط الشعر وتغير لون فروة الرأس
  • قد تتغير ألوان أظافرك، أو تتشقق أو تنقسم، أو تتوقف عن النمو أو تسقط.
  • الحزاز لا يؤذي ومع ذلك، إذا خدشت الطفح الجلدي، فقد تكسر جلدك، مما يؤدي إلى انتشار العدوى والتسبب بمزيد من الألم.

كيف أتخلص من مرض الحزاز؟

مرض الحزاز
                                                                                   «الصورة من موقع AdobeStock»

لا يوجد علاج للحزاز فإن في معظم الحالات يختفي دون علاج خلال فترة تتراوح من بضعة أشهر إلى عدة سنوات ولكن قد تساعد العلاجات التالية في تخفيف الأعراض:

  • كريمات أو مراهم ا الكورتيكوستيرويد ومضادات الهيستامين لتقليل الالتهاب والحكة.
  • العلاج بالضوء الأشعة فوق البنفسجية حيث يمكن لموجات الضوء فوق البنفسجي الموجودة في ضوء الشمس أن تساعد في علاج بعض الاضطرابات الجلدية، بما في ذلك الحزاز.
  • يمكن أن تكون الأدوية التي تخفض جهاز المناعة لديك مفيدة خاصة إذا كان المرض قد هاجم الأغشية المخاطية.
  • حبوب أو مرهم يساعد جسمك على إنتاج المزيد من الكولاجين والأوعية الدموية، مما قد يساعد في علاج الطفح الجلدي
  • إذا كان لديك الحزاز في فمك، فإنه يختفي في معظم الحالات خلال خمس سنوات. إذا كنت تعاني من تهيج أو تقرحات، يجب تنظيف أسنانك بالفرشاة والخيط بانتظام، وقم بتنظيف أسنانك بشكل احترافي من قبل طبيب أسنانك مرتين على الأقل في السنة لتخفيف الأعراض.

علاجات منزلية لأعراض الحزاز 

مرض الحزاز
                                                                                          «الصورة من موقع Freepik»

في حين أن العلاجات المنزلية آمنة لمعظم الناس، فمن الجيد مراجعة الطبيب قبل تجربة بعض العلاجات التالية. قد تكون معرضًا لخطر الإصابة برد فعل تحسسي.

  • الصبار هو جل للعناية بالجروح يمكنه ترطيب وشفاء وعلاج القروح. تشير بعض الأبحاث إلى أنه يمكن أن يخفف أعراض الحزاز في الفم أو الأعضاء التناسلية.
  • يحتوي دقيق الشوفان على الغلوتين، والذي يمكن أن يهدئ الحكة. أفضل طريقة لاستخدام دقيق الشوفان على الطفح الجلدي الناتج عن الحزاز المسطح هو طحنه إلى مسحوق ناعم وخلطه مع الماء الدافئ حتى يصبح عجينة سميكة ولزجة ووضعها على الطفح الجلدي بالكامل. بعد 10 دقائق على الأقل، امسحي المعجون بمنشفة نظيفة.
  • يمكن أن يؤدي الإجهاد أيضًا إلى تفاقم الأمراض الجلدية لذا يمكن أن تساعدك تقنيات إدارة الإجهاد على منع أو تخفيف أعراض الحزاز الناجم عن الإجهاد.

إذا أعجبكِ هذا المقال يمكنكِ الإطلاع على طرق طبيعية للتخلص من الزوائد الجلدية

المصدر : هيلث لاين 

أضف تعليقا