الخلايا المجهرية للشعر 

الخلايا المجهرية أو الخلايا الجذعية ثورة حديثة في عالم الطب التجميلي لعلاج الأمراض الخاصة بالشعر، من بينها الصلع الذي عادة ما يكون وراثياً وكذلك تساقط الشعر الشديد. وغالباً ما يقبل العديد من الذين يعانون من مشاكل التساقط أو الصلع، سواء كانوا ذكوراً أو إناثاً على هذه العلاجات التي تندرج تحت باب زراعة الشعر  والتي باتت تتم في مراكز التجميل بهدف الربح، غير أنه في الحقيقة، يجب أن يتم إجراؤها وفقاً للمعايير الدولية في مراكز مرموقة وتحت إشراف أطباء متخصصين. 
قبل الإقدام على علاج الشعر بالخلايا المجهرية، لا بد من الإلمام ببعض المعلومات عن الخلايا المجهرية، ما هي؟ وأين توجد؟ 

ماهية الخلايا المجهرية وأين توجد؟


Stem Cell  أو الخلايا الجذعية، هي خلايا لها قدرة هائلة على الانقسام والتحول إلى أنواع مختلفة من الخلايا، تجدد نفسها وتتحول إلى نسيج معين مخالف للنسيج الذي نشأت فيه، كما تمتاز بأنها قادرة على التوقف عن الانقسام لفترات طويلة وفق حاجة الجسم. 
هذه الخصائص حثت العلماء على البحث في كيفية تنميتها وتحويلها إلى أعضاء أخرى، لتحدث مؤخراً ثورة في عالم الطب، سرعان ما استغلها أطباء التجميل. 
حتى وقت قريب، كان هناك اعتقاد سائد بأن الخلايا المجهرية موجودة فقط في الأجنة، ليكتشف العلماء فيما بعد أنها موجودة بكميات هائلة لدى الأطفال والتي تعمل كنوع من أنواع نظم الإصلاح الذاتية للجسم، وهي كذلك موجودة لدى البالغين ويطلق عليها مصطلح Somatic  أو  Adult Stem Cells، يتم جمعها من الشخص نفسه الذي يخضع للعلاج بالخلايا المجهرية، تجنباً لأي حساسية محتملة قد يتعرض لها تجاه هذه الخلايا، وذلك عن طريق تقنيات متخصصة في شفط الدهون، أو من بلازما الدم الغنية بالبروتينات Protein Rich Plasma  .

الخلايا المجهرية للشعر


بينت الاكتشافات العلمية أيضاً أن الخلايا المجهرية موجودة أيضاً في بعض بصيلات الشعر، وتستخدم في زراعة الشعر لعلاج الصلع الوراثي والثعلبة، لقدرتها على تجديد بصيلات الشعر أو تكوين الشعر نتيجة انقسامها إلى خلايا عدة، ما يعني بأنها قادرة على تجديد واستبدال الخلايا، هذا إضافة إلى أنه يتم حقنها مع البلازما الغنية بالصفائح الدموية التي تعزز تكاثر الخلايا.


علاج الشعر بالخلايا المجهرية المستخلصة من الدهون


يعمد الطبيب المعالج إلى شفط كمية قليلة من الدهون من البطن، في خطوة تعرف باسم عملية شفط الدهون المصغرة، ثم يتم مباشرة  فصل الخلايا المجهرية بتقنية ما يعرف بالطرد المركزي. 
وباستخدام إبرة تصل للأدمة Dermis، مقاسها 31، يتم حقن ما يعادل 3 إلى 4 مل في فروة الرأس بتقنيات دقيقة للغاية، أي حقن 0.02 مل تقريباً في كل مرة يتم فيها الحقن، وتكون المسافة بين كل موقع حقن وآخر 1 سم.
هذه العملية تتم تحت تأثير مخدر موضعي وبعد إضافة أنواع من الإنزيمات المساعدة إلى الخلايا المجهرية بكميات دقيقة، بعض الأحماض الأمينية التي تستخدم كمضادات للأكسدة لتسريع نمو الشعر، هذا فضلاً إلى الفيتامينات، كفيتامين B1 الثيامين Thiamine بمقدار 1 ملليغرام، فيتامين B6 البيريدوكسين Pyridoxine بمقدار يتراوح بين 2.5 إلى 5 ملليغرام، البيوتين 1 ملليغرام، فيتامين C من 80 إلى 100 ملليغرام وفيتامين E 5 ملليغرام. 
تجرى عملية الحقن مرة واحدة في الشهر ويتم تكرارها ما يقارب 6 إلى 8 مرات، اعتماداً على الهدف من العلاج، إن كان لعلاج الثعلبة أو الصلع الوراثي. 

زراعة الشعر بالخلايا المجهرية


بناءً على دراسات وأبحاث علمية حديثة، يتم علاج تساقط الشعر بالخلايا المجهرية من خلال تقنية تعتمد على انتقاء بصيلات الشعر القادرة على الانقسام لتنتج أكثر من شعرة في الفجوة نفسها التي تخرج منها الشعرة. بعد ذلك، تعاد زراعة جزء من بصيلات الشعر لينتج عدد من الشعيرات ولتجدد البصيلة نفسها مرة أخرى. وبذلك يكون الناتج من هذه التقنية 3 أو 4 شعرات لكل بصيلة مزروعة، هذا إضافة إلى الشعيرات التي تقوم بتجديد نفسها، ما يعني بأن النتيجة تكون مضاعفة. 

كبسولات الخلايا المجهرية للشعر


تحتوي كبسولات الخلايا المجهرية للشعر على مزيج من الزيوت الأساسية ومستخلص الخلايا الجذعية النباتية، ومركبات فيتامين B، كفيتامين B3 النياسين Niacin، B5 حمض البانتوثين  Pantothenic Acidو B6 البيريدوكسين Pyridoxine التي تعمل مجتمعة على تحفيز دورة نمو الشعر، تجديد البصيلات لعلاج تساقط الشعر وترميم الشعر التالف.
للعلاج المكثف، تستخدم  كبسولات الخلايا المجهرية للشعر 4 مرات في الأسبوع لمدة شهر، يمكن توزيعها على شعر جاف أو رطب ومن ثم تدلك فروة الرأس بأطراف الأصابع ولا تشطف.

تابعي أيضاً:

زراعة الشعر بالرياض: افضل المراكز المختصة
أضف تعليقا