روبي في عيدها كانت وما تزال جريئة

يصادف اليوم 8 تشرين أول – اكتوبر ذكرى ميلاد النجمة المصرية روبي الـ40، وهي أكثر النجمات المثيرات للجدل في الوسط الفني بسبب اطلالاتها الجريئة.

لمناسبة ذكرى ميلادها، نستعرض صور روبي بين الماضي والحاضر:

منذ طفولتها بدت روبي موهوبة تحب الرقص والغناء والإستعراض، وكانت ملامحها بريئة ولم تتغير بعد الشهرة.

وفي بداياتها أثارت الجدل منذ الظهور الأول لها، خاصة في كليباتها الغنائية المصورة، وقامت بأول أدوارها في فيلم "فيلم ثقافي" وبعدها قامت بالعمل في فيلم "سكوت حنصور" من إخراج الراحل يوسف شاهين.

جمالياً تعد روبي من النجمات اللاتي لم يقمن بعمليات تجميل تذكر، الا انها طورت جمالها من خلال طرق المكياج وتسريحات شعرها بين القصير والطويل.

أما إطلالاتها ما زالت جريئة منذ شهرتها حتى اليوم، وآخرها ظهرت بفستان ابيض قصير في حفلها في الساحل الشمالي.

تابعوا المزيد:سوسن بدر قبل وبعد

أضف تعليقا