علاقات عاطفية سببت التعاسة لأصحابها من المشاهير  


بالرغم من أن العلاقات العاطفة من المفترض أن ترسم البسمة علي أوجه طرفيها وتمنحهم السعادة إلا أن هناك علاقات عاطفية كانت بمثابة القنبلة التي أحدثت لأصحابها أزمات كبرى في حياتهم وسببت لهم التعاسة، وبالرغم من مكابرة الطرفين أمام الجميع إلا أن النهاية تكون واحدة وهي الانفصال . 


ومن أشهر نجوم الفن التي كانت علاقاتهم العاطفية مؤذية أحمد سعد وسمية الخششاب التي خرجت عبر العديد من القنوات الفضائية وكشفت عن تفاصيل حياتها خلال فترة زواجها من أحمد سعد وأكدت انه سبب لها عاهة مستديمة كانت عبارة عن تهتك في الطحال وذلك بعد أن اعتدى عليها بالضرب، وتعرضت بعدها سمية الخشاب للكثير من الانتقادات بسبب ما قامت به تجاه أحمد سعد . 

 

 

 

 

أيضا من ضمن المشاهير التي كانت علاقاتهم العاطفية به الكثير من الازامات الفنان محمد الشرنوبي والمنتجة سارة الطباخ والتي مازالت القضايا بينهم حتى الان تنظر في ساحات المحاكم، فقد أعلن محمد الشرنوبي من قبل انه ارتبط بالمنتجة سارة الطباخ لعدة أشهر ولكن سرعان ما اعلن انفصاله عنها وكشف انها كانت ترغب في تملكه حتى انه مضى علي عدة عقود بينهم واصبح غير قادر علي التحكم في مصير اعماله الغنائية. 


ومن بين المشاهير الذين انضموا للقائمة نيللي كريم وطليقها هاني أبو النجا فبعد أن انفصلا خرجا كل منهم ليتهم الاخر بانه من أفسد حياتهم وخرج هاني أبو النجا واتهمها بانها أم فاشلة فيما قالت نيللي ان حياتها معه كانت مليئة بالنكد لذلك كان قرار الانفصال هو الافضل. 

 

 


 

أضف تعليقا