أول ظهور للفنانة مروة محمد من داخل دار الإيواء بعد تشردها في الشارع


نشرت مؤسسة "معانا لإنقاذ إنسان"، صورًا للفنانة المصرية مروة محمد لأول مرة منذ دخولها إلى المؤسسة، حيث بدت مروة بحالة جيدة، وهي برفقة إمرأتين، ويبدو أنها تأقلمت مع الحياة من داخل المركز.  

 

 

وكانت صور مروة وهي مشرّدة في الشوراع دون مأوى قد انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، قبل عام تقريبًا من دخولها إلى المأوى،  

 

 

وكان صاحب المؤسسة قد قال في مداخلة هاتفية مع الإعلامية إيمان الحصري ضمن برنامج "مساء dmc" منذ حوالي الـ 4 أشهر أنه يرحب باستقبال مروة محمد في دار "معانا لإنقاذ إنسان" فور حصوله على العنوان الصحيح للوصول إليها في مركز إيتاي البارود بمحافظة البحيرة.  

 

وقال إن الفنانة تعرضت لصدمة نفسية حادة بعد وفاة والدتها التي كانت متعلقه بها جدًا، مضيفًا أن شقيقها تخلى عنها وأصبح مصيرها التشرد في الشوارع وبات وضعها سيئًا جدًا.  

 

 

أضف تعليقا