ياسمين عبد العزيز ليست الأولى.. اتهامات بالقتل والتعذيب في حكايات الفنانات مع الخادمات

حالة من الجدل الشديد أثيرت خلال الساعات الماضية عبر مواقع التواصل الاجتماعي وذلك بعد أن تصدر أسم الفنانة ياسمين عبدالعزيز قوائم البحث بسبب الأزمة التي حدثت لها مع خادمتها الفلبنية منذ عدة أعوام، حيث نشرت أحد الصفحات منشور أكدت من خلاله أن الخادمة الفلبنية التي تعمل بمنزل الفنانة ياسمين عبدالعزيز توجهت إلي سفارتها بالقاهرة وتقدمت بشكوى في ياسمين واتهمتها بالتعذيب والضرب والاعتداء عليها وتم الكشف علي الخادمة وتحرير محضر بالواقعة، وتردد أن الفنان ياسمين عبدالعزيز حاولت الصلح ودفع تعويض لخادمتها . 


ولم تكن الفنانة ياسمين عبد العزيز هي الاولي في الأزمات مع الخادمات، فقد سبها الكثيرات من نجمات الفن من بينهم الفنانة وفاء مكي والتي هزت قضيتها الرأي العام في مطلع الالفية الجديدة فقد قامت بضرب خادمتها وحرقها بالسكين في جسدها مما سببت لها عاهة مستديمة وتم الحكم عليها بالحبس لمدة 10 سنوات قضت منهم 3 سنوات فقط وذلك قبل ان يتم التصالح مع الخادمة ووالدها. 


أيضا الفنانة مروة عبدالمنعم فقد اتهمت عام 2014 بقتل خادمتها، حيث طالب والد الخادمة استخراج جثة ابنتها وتشريحها بعد ان تأكد وجود شبهة جنائية في قتلها وظن أن مروة عبدالمنعم هي من قامت بقتلها وبالفعل تم استخراج الجثة وأثتب الطب الشرعي إنها توفت بسبب توقف في عضلة القلب. 

 

 

 

 

وانضمت للقائمة الفنانة فيفي عبده التي واجهت تهم عديدة من قبل 4 خادمات اجنبيات يعملوان بمنزلها، حيث اتهمت باحتجازهم في شقة خاصة بها وتعذيبهن ومنعهن من الخروج ومراقبتهم من قبل عدد من الحراس، حتى أن الخادمات فشلوا في الاستغاثة بالشرطة، ونفت الفنانة فيفي عبده ما تردد حول هؤلاء الخادمات . 


وأخيرا الفنانة سناء يوسف والتي اتهمت منذ 2 اعوام باحتجاز خادمتها بمنزلها بمدينةا لشيخ زايد واجبارها علي توقيع ايصال امانة والاعتداء عليها جنسيا علي يد أحد الاشخاص . 

 

 

أضف تعليقا