نظرات الرجل برج الثور

للنظرات دور كبير في عمليّة التواصل بين الأشخاص؛ فهي تساعد في إيصال المشاعر أثناء الكلام، وفي بعض الأحيان تقوم بالكشف عن حقيقة المشاعر التي يخفيها الشخص، وتساعد أيضاً على فهم طبيعة وحقيقة الأشخاص، ويميل العديد من الأبراج لإخفاء مشاعر الحب التي يحملونها في قلوبهم تجاه الطرف الآخر، ولكن هناك الكثير من النظرات التي قد تدل على هذا الحب وتظهره.
يُحاول الكثير التعبير عن مشاعرهم برقةً وعفويّة، كخطوةٍ تسبق مواجهة الشريك والاعتراف له بشكلٍ أكثر جرأة وصراحةً، وإلى رغبته الصادقة ببناء علاقة جيّدة معه، ويؤثر النظر للشريك على مشاعره، فيُعزز العلاقة به أكثر ويدعمها؛ حيث إنّ التحديق والتمعّن يزيد من مشاعر الحب والمودّة والانجذاب العاطفي للأفراد.
يجد البعض صعوبةً في تفسير بعض التصرّفات والإيماءات، التي قد تبدو مُربكةً وغريبةً في بعض الأوقات، وفيما يأتي، تعرفي مع "الجميلة"، على نظرات رجل الثور، والعلامات التي تُخفيها ورائها، في السطور الآتية:

 

نظرات الرجل برج الثور تكشف نواياه


تنبع نظرات رجل الثور، من مشاعر داخليّة عميقة وصادقة أساسها المودّة والحب الكبير للشريك، وهي وسيلةٌ للتواصل البصري بصدقٍ وشفافيّة مع الطرف الآخر، ومحاولة إشعاره باهتمامه ومحبّته من خلال التحديق به. وتُعتبر نظرات رجل الثور نافذة الروح بالنسبة له، وعندما يشعر بالحب تنجذب عيونه إلى وجه الطرف الآخر، ويُركّز نظره على المحبوب ويراقب تصرفاته بالنظر إليه مطولاً.

يستمر رجل الثور في النظر في عيون الطرف الآخر بشكل مباشر، ولفترات طويلة من الزمن؛ لأنه يريد البقاء بكل حواسه معه، فهو بحاجة إلى اتصال عاطفي، وذلك من خلال التواصل بالنظرات. ويُظهر رجل الثور تواصله بوضوح ويصبّ اهتمامه على الشخص الذي يُكنَ له المشاعر والتركيز عليه بدون وعي، إضافةً للتحديق به بتمعنٍّ عندما يتحدثان معاً وتترافق بسلسة من السلوكات الجسديّة الأخرى التي قد تكون بشكلٍ غير مقصود.

تُعد نظرات رجل الثور أحد الأساليب العفويّة الصامتة التي قد يلجأ لها، في سبيل التعبير عن حبه، ورغم أنّ العينين ليستا كاللسان الذي يسهل من خلاله الاعتراف بمشاعره وتوضيحها بشفافيّة للطرف الآخر، إلا أنهما تحملان في مضمونهما الكثير من المشاعر والكلمات الصادقة أيضاً.
ينظر رجل الثور باهتمامٍ وتمعّنٍ ولا يستطيع إشاحة النظر عمّن يُحبّه، ويستمع له ويندمج معه ويُركز على عينيه بشكلٍ واضح، وقد يُرافق ذلك تقليده لحركات الطرف الآخر والتصرّف أو الرد بطريقةٍ مماثلة له دون وعي، وهي سلوكيات عفوية تحدث جسديّاً بدون إدراك أو قصد منه، بسبب انجذابه الشديد وتركيزه عليه، وسببها الاهتمام والحب.
يُحاول رجل الثور جذب اهتمام الطرف الآخر، ويجتهد في إثارة إعجابه من خلال النظر له، والتحديق به بتمعنٍ، مع إرفاق النظرات بابتسامةٍ لطيفة تُشعره بالراحة، كمحاولة عفويّة للتعبير عن اهتمامه وحبّه وجذبه أكثر.


يُحاول رجل الثور إخفاء مشاعره لكن الأمر قد يخرج عن سيطرته، فتظهر مشاعره الصادقة بطريقةٍ عفويّة ولطيفة على نظراته الخفيّة التي يُراقب من خلالها الطرف الآخر بالسر بدون انتباهه، فينظر بسرعةٍ وبنظرات متتابعة وخاطفة؛ خوفاً من اكتشافه.
رغم محاولة رجل الثور المراقبة من بعيد، إلا أنَّه قد يتم اكتشافه، وهنا سيُحاول التظاهر بعدم النظر، وإشاحة نظره فور إلتقاء عينيه بعيني الطرف الآخر، ثم إعادة النظر بحذرٍ أكثر والاستمرار بالمراقبة من بعيد.
لا يعجز رجل الثور عن النظر مباشرة في عينيّ الشخص الذي يُحبه، ولا يشعر بالحرج منه، أو تبدو عليه علامات الارتباك وعدم الارتياح، فهو دائما يُبادر للنظر وجهاً لوجه والتحدّث مع الطرف الآخر بجرأة وصراحة.

اقرئي أيضاً:

أبراج علاقتها العاطفية لن تنجح أبداً

أسرار يخفيها الأصدقاء عنك تكشفها الأبراج

أبراج تبحث عن حبها في الأماكن الخاطئة

 

أضف تعليقا