سبب الم البطن اثناء العلاقة الزوجية

 تسأل الكثيرات عن سبب الم البطن أثناء العلاقة الزوجية. فعدد لا بأس به من الزوجات يواجهن هذه المشكلة بعد الانتهاء من كل اتصال حميم او خلال ذلك. وهو ما يمكن ان يرتبط ببعض العوامل الصحية التي تحتاج الى علاج فوري او طويل المدى. ومن اجل منع هذا من المهم اولاً واخيراً معرفة سبب الم البطن اثناء العلاقة الزوجية والطرق المناسبة للتعامل معه والتخلص منه. 

 

اسباب الم البطن اثناء العلاقة 


يعد سبب الم البطن اثناء العلاقة الزوجية من  المواضيع التي تشغل عدداً كبيراً من النساء. فهذه المشكلة تعتبر شائعة الا ان الكثيرات يشعرن بالخجل ولا يتحدثن عنها الا نادراً او بحضور الاختصاصيات فقط، علماً ان بعض العوامل المؤدية اليها تحتاج الى علاج طبي. وهذه ابرز العوامل التي يمكن ان تؤدي الى حدوث هذه المشكلة. 


 
1 مشاكل الجهاز الهضمي 

 


من الممكن ان تعاني الزوجة من وجع في منطقة البطن اثناء او بعد اقامة العلاقة الزوجية بسبب المشاكل على مستوى الجهاز الهضمي. فهذا يمكن ان ينتج عن تشجنات الامعاء او الامساك او النفخة والغازات او الاعراض التي ترافق متلازمة القولون العصبي. ولهذا من المهم اتباع نظام غذائي صحي يساعد على تخفيف هذه المشاكل او التخلص منها والتوقف عن تناول كل انواع الطعام التي تسبب تجمع الغازات.  


 2 خلل في المسالك البولية 

 


ويعني هذا الاضطراب في عمل المثانة التي تقع امام الرحم مباشرة. وفي هذه الحالة من الممكن ان يتم الشعور بالالم في اسفل البطن بسبب الضغط التي يمكن ان تحدثه العملية الحميمة عليها. ويجب اللجوء الى مساعدة الطبيبة من اجل علاج هذه المشكلة منعاً لتطورها.  


3  العدوات 

 

اقرئي أيضا: ابرز انواع النساء اثناء العلاقة الزوجية وصفات كل منها  


ويقصد بهذا الامراض التي يمكن ان تنتقل من الرجل الى زوجته اثناء العلاقة الزوجية. ويذكر الاختصاصيون منها تحديداً الكلاميديا والسيلان. وهذا يمكن ان يسبب معاناتها من الالتهابات مرات عدة وبالتالي من تقلصات البطن والوجع. وهو ما يحتاج الى الخضوع للفحوصات اللازمة في اقصر مدة ممكنة.   


4 التقلص او الشد العضلي

 


وعادة ما يحدث هذا الشد على مستوى عضلات البطن والحوض. ويزداد الامر سوءًا عند اقامة العلاقة الحميمة. وفي هذه الحالة تشعر المرأة بالتشنج المؤلم، علماً ان هذه الحالة يمكن ان تستمر لوقت قصير لا يتخطى الدقائق القليلة. 


5 الاورام الليفية

 


تعاني الكثير من النساء من الاورام الليفية في منطقة الرحم. ومن الممكن ان تنتج عن هذا بعض الاعراض الجانبية ومنها الم البطن وخصوصاً اثناء اقامة العلاقة الزوجية فضلاً عن حدوث النزيف والتشنجات المزعجة في منطقة الحوض.  


6 المعاناة من مشكلة بطانة الرحم المهاجرة 

 


ويعني هذا نمو جزء من خلايا الرحم خارجه. وغالباً ما تشعر من تعاني من هذه المشكلة من التشنج الشديد والوجع في منطقة البطن وخصوصاً اثناء اقامة العلاقة الزوجية. ومن المهم للتخلص من ذلك اللجوء الى الطبيبة الاختصاصية من اجل اجراء الفحوصات اللازمة وتلقي العلاج المناسب. 


 7 نهاية العلاقة 

 


ويقصد بهذا وصولها الى مرحلتها النهائية ما قد يتزامن لدى بعض الزوجات مع تشنجات في منطقتي البطن والحوض. وهذا ما ينجم عن انقباض العضلات. ويعد هذا سبب الم البطن الاكثر شيوعاً اثناء العلاقة الزوجية، علماً ان هذه الحالة لا تدوم الا لبضع دقائق ثم تنتهي بعد الدخول الى المرحاض في معظم الاحيان. 
 
 
 

أضف تعليقا