مراسل تلفزيوني يعاير نجوى كرم بعمرها وهكذا ترد

تخطّت الحملة التي تتعرّض لها الفنانة نجوى كرم المتابعين العاديين على "تويتر" أو معجبي الفنانين المنافسين، إلى مراسلي المحطات التلفزيونية، الذين أراد بعضهم تحقيق شهرة على حسابها، في حين لم يدرك بعضهم الآخر أن إهانة نجمة بحجم نجوى قد يعرّضهم بدورهم إلى حملة هجوم مضادّة.

 

إقرئي أيضاً: نجوى كرم مرشّحة لجائزة عالمية

 

فقد نشر جاد غصن، مراسل نشرة أخبار تلفزيون "الجديد" سلسلة انتقادات ساخرة من نجوى استفزّت معجبيها الذين شنّوا حملة عليه واتهموه بالغيرة منها ومحاولة تحقيق شهرة على حسابها، ما دفعه إلى الرد قائلاً "وما الذي سيجعلني أغار من سيّدة في منتصف العمر".

 

إقرئي أيضاً: بالصورة: نجوى كرم بإطلالة ساحرة ليلة رأس السنة

 

تعليق جاد استفز كثيرين ولم يقتصر على فانز نجوى فحسب، وتساءل بعض الإعلاميين على "تويتر" هل وصول المرأة إلى ما اسماه جاد منتصف العمر تهمة؟

من جهتها تجاهلت نجوى تعليق المراسل، وشكرت جمهورها على وصول عدد مشاهدي كليب "عالصخرة" إلى 6 ملايين مشاهدة.

أضف تعليقا