6 أمراض تنتقل عن طريق المرحاض

يعد الحفاظ على نظافة المرحاض أمراً ضرورياً للوقاية من العديد من الأمراض والالتهابات مثل التهاب الكبد. وذلك لأن العديد من مسببات الأمراض تحوم فوق مقاعد المرحاض وزر التنظيف ورذاذ الماء ومقابض الأبواب والمناطق المحيطة. عندما تتلامس هذه الميكروبات مع جلد الإنسان، أو تدخل الأنف أو الفم أو العينين من خلال أيدي ملوثة، فإنها تسبب مجموعة واسعة من العدوى، إليك أبرزها 

 

اقرئي أيضا :  التهاب الكبد .. كل ما تحتاج لمعرفته

 

 

1. التهاب الحلق

 

 

تعد العقدية هي البكتيريا الأكثر شيوعاً الموجودة في الحمام، وهي السبب الرئيسي لمجموعة واسعة من الالتهابات، بما في ذلك التهاب الحلق فقد تصيب الشخص من خلال أدوات الحمام الملوثة، أو من شخص مصاب لمس أشياء مثل مقابض الأبواب.

 

 

 

 

2. الإسهال

 

 

يحدث الإسهال الجرثومي بشكل رئيسي بسبب بكتيريا السالمونيلا عندما يسافر الشخص إلى مكان يعاني من سوء الصرف الصحي، فقد يصاب أيضاً بالإسهال بسبب الإصابة بالإشريكية القولونية أو الشيغيلا أو بعض الطفيليات الموجودة على البراز.

 

 

 

3. التهابات الجلد

 

يمكن أن تسبب بكتيريا المكورات العقدية وهي نوع من البكتيريا تنتشر في المرحاض، وتسبب التهابات جلدية خفيفة إلى شديدة مثل القوباء والتهابات، وقد تسبب البكتيريا أيضاً دمامل في الأرداف.

 

 

 

4. عدوى المسالك البولية

 

يمكن أن تؤدي عادات المرحاض السيئة إلى زيادة خطر الإصابة بعدوى المسالك البولية، وهو السبب الثاني الأكثر شيوعاً لزيارات المستشفى. تعد عدوى المسالك البولية مشكلة صحية شائعة لدى النساء في سن أصغر.

 

أضف تعليقا