آمال المعلمي اول سفيرة للمملكة العربية السعودية في النرويج 

منذ أشهر قليلة جداً اعلنت المملكة العربية السعودية تعيين آمال المعلمي سفيرة لها في النرويج في خطوة تدل على المكانة التي تحتلها المرأة في الوسط الاجتماعي والمهني السعودي. وتتميز السفيرة الجديدة بسيرة مهنية مهمة لم تبدأ من دخولها إلى السفارة وقد لا تنتهي بعد ذلك.  بمناسبة اليوم الوطني السعودي سنعرض لك ابرز اسماء رائدات سعوديات من بينهن السفيرة آمال المعلمي وهذه ابرز محطات نجاحها.

آمال المعلمي من هي؟

السفيرة آمال المعلمي


لفتت آمال المعلمي بإنجازاتها انظار الكثير من القيمين على الشأن الٍلعام في المملكة العربية السعودية. ولهذا تم اخذ القرار بتعيينها سفيرة للبلاد في النرويج. و هناك ايضاً اثارت اهتمام المهتمين بشؤون الحوار والثقافة والحضارة العالمية. وهو ما اعتبره أكاديميون وإعلاميون سعوديون في هيئة حقوق الإنسان ومركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني نموذجاً عن الإنجاز الكبير الذي تواصل المرأة السعودية تحقيقه في المجالات كافة. 

 

سيرتها 

 

السفيرة آمال المعلمي


عملت المعلمي في خدمة بلدها لمدة تزيد على 20 عاماً اتسمت بالكثير من الانجازات والنجاحات وهي تعد المرأة الثانية في السعودية التي تتولى هذا المنصب الدبلوماسي. وقبلها شغلت الاميرة ريما بنت بندر بن سلطان منصب سفيرة المملكة في الولايات المتحدة الاميركية.  
 ومنذ تعيينها يرغب كثيرون في التعرف اكثر الى السفيرة الجديدة، عن ولادتها ونشأتها ودراستها وسيرتها المهنية. وهي ولدت في العاصمة السعودية الرياض ابنةً وحيدةً لأب ضابط وسط 4 اشقاء.  
تابعت دراستها الابتدائية والثانوية في المدينة نفسها والتحقت بعد ذلك بجامعة الاميرة نورة حيث حازت درجة بكالوريوس في اللغة الانكليزية وانجزت الدراسات العليا في الولايات المتحدة الاميركية. 
اما حياتها العملية فانطلقت من عملها في مجال التدريس قبل ان تتم ترقيتها لتصبح مسؤولة في وزارة التربية والتعليم وتتولى مناصب في عدد من اللجان العامة.  وجاء هذا قبل ان تشغل منصب مساعدة الامين العام لمركز الحوار الوطني. 

 

السفيرة آمال المعلمي


وواصلت تحقيق الانجازات حتى بلغت منصب المديرة العامة للمنظمات والتعاون الدولي في هيئة حقوق الإنسان في مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني وهيئة حقوق الإنسان. 
وفي جامعة أوكسفورد في بريطانيا حصلت على زمالة مركز الدراسات الإسلامية كما انجزت دراسات عدة في المجالات الاجتماعية وشاركت في مؤتمرات محلية ودولية عالجت قضايا تتناول شؤون الشباب والمجتمع. 
وفي موازاة ذلك تولت منصب مستشارة في التلفزيون السعودي وادارت الفرع النسوي في مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني. كم اصبحت عضواً في عدد من الجمعيات الخيرية واللجان المحلية. وفي هذا الاطار انضمت الى اللجنة البلدية للإشراف على الانتخابات البلدية في العام 2016.
وتأتي كل هذه الانجازات في ظل الدعم الذي تتلقاه آمل المعلمي من زوجها عبدالله بن علي العراكا الذي انجبت منه 5 اولاد. 
 

أضف تعليقا