رد صادم من ابنة احمد زاهر على صوره مع شقيقتها بحمام السباحة

خرجت الفنانة ملك زاهر، عن صمتها للرد على الهجوم والانتقادات التي وجهت لوالدها الفنان أحمد زاهر بسبب صورته التي ظهر فيها محتضناً ابنته "ليلى" في حمام السباحة.

ونشرت ملك فيديو عبر حسابها على موقع الفيديوهات الشهير "إنستجرام" ، أوضحت خلاله أن هذه الصورة منذ 3 سنوات، عندما كانت ليلى تبلغ من العمر 15 عاماً، ولا يوجد فيها أي شيء مسيء لوالدها ولا لشقيقتها، قائلة: "بابا حاضنها في حمام السباحة.. بنته اللي مخلفها، انتوا فاهمين البديهيات اللي بنتكلم فيها. حقه يحضنها ويتصور براحته".

تابعت: "مش معنى إننا مشاهير فا تدخل تقول اللي أنت عايزه وأنت مستخبي ورا شاشة وتتدخل في حياة الناس.. أب وبنته منزلين صورة أنت مالك.. مش مستنين واحد متخلف زيك يقولنا رأيه.. هو اللي مخلفها ما يحضنها براحته.. أنت متخلف".
 

وكان الفنان أحمد زاهر قد تعرض لتعليقات مسيئة من بعض متابعيه بعد نشره لصورة جمعته مع ابنته ليلى في حمام السباحة.

وعبر أحمد زاهر عن غضبه الشديد من تلك التعليقات التي أصابته بالدهشة كون الصورة لا يظهر فيها أي شيء من ابنته سوى ذراعها؛ لأنه لن يسمح أبدًا بنشر صور لابنته بملابس البحر.

وأضاف زاهر أن التعليقات انتقدته لأنه كان يحتضن ابنته، وهو ما أدهشه لأنه لن يتوقف عن احتضان بنته التي تعتبر جزءاً منه، مؤكدًا أن الجميع يعلم أن أسرته تعيش بأسلوب حياة محافظ.

وأوضح أن الصورة كانت منذ فترة إلا أنه لاحظ تزايد الشتائم بأقذع الألفاظ في الفترة الأخيرة، رغم أن الصورة تجمعه بابنته وليست فتاة غريبة، مشيرًا إلى أنه يقوم بحظر الحسابات التي تسيء له، لكن التعليقات المسيئة لابنته أحزنته وأحزنت ليلى.


 

أضف تعليقا