بعد رفضه وساطتها: أحلام تطلب من حسين الجسمي التدخل ليتنازل شقيقه عن سجن مريم حسين

تعرضت الفنانة أحلام إلى موقف محرج للغاية، بعدما رفض الإعلامي صالح الجسمي وساطتها في التنازل عن قضيته مع المغربية مريم حسين، والتي حكم القضاء الإماراتي بإبعادها عن البلاد وسجنها شهراً.

وتدخلت أحلام لإقناعه بالعفو عنها خاصة أن لديها طفلة مازالت تحتاج إلى الرعاية، لكن صالح أحرج أحلام ورفض طلبها

 

اقرئي ايضا : بعد ظهوره مع ابنة زوجته.. الجمهور لاحمد الفيشاوي: «ربّي بنتك الأول!»


وقال مقربون من الفنانة أحلام أنها طلبت من الفنان حسين الجسمي التدخل لحل الأزمة، وإقناع شقيقة بالتنازل، خاصة وأن لديه تأثيراً قوياً عليه.

وأضاف المصدر أن حسين الجسمي وافق علي طلب أحلام الذي تربطه بها علاقة طيبة، وأكد لها أنه سوف يسعي جاهداً لحل الأزمة.

يُذكر أن بداية القضية تعود إلى العام الماضي، حين قرر الإعلامي صالح الجسمي، مقاضاة الفنانة مريم حسين بسبب تداول فيديو لها مع مغني راب خلال احتفالات رأس السنة، والذي اعتبره فاضحاً إباحياً لا يتناسب مع العادات والتقاليد في الوطن العربي، خاصة مع تواجدها في دولة الإمارات، وتكرار إثارتها الجدل في كل مرة تظهر بها بإطلالتها المثيرة.

ورداً على ذلك اتهمت مريم حسين، صالح الجسمي بالخوض في عرضها، وقامت بمقاضاته في المحاكم، إلا أن المحكمة أنصفته وأعلنت الدكتورة حوراء موسى براءة موكلها من التهم المنسوبة إليه.

 

اقرئي ايضا : زينة: أحمد عز طلب مني طلباً مهيناً ورفض إنقاذ أبنائه من الموت

 

وبالرغم من براءة الجسمي، إلا أن مريم حسين أصبحت متهمة بتهمة هتك العرض بالرضا مع مغني راب، وقضت محكمة جنح دبي، بسجنها وترحيلها عن دولة الإمارات.
 

أضف تعليقا