محمد حماقي يحتضن صورة والده الراحل ويبكي على المسرح

تأثر المطرب المصري محمد حماقي مساء أمس على خشبة مسرح جامعة بني سويف، حيث انهمرت دموعه بعدما أهدته معجبة لوحة تجمعه بوالده الراحل.

وفي مشهد مؤثّر، قام حماقي باحتضان اللوحة وقبّل وجه والده الرّاحل، ثم جلس على الأرض يغنّي وسط تأثر بالغ.

وقد تفاعل معه طلاب الجامعة، وقاموا بالغناء برفقته، خصوصاً عندما اختار أغنية "حاجة مستخبية" وغناها وهو يحتضن الصورة.

 

 

 وتقول كلمات الأغنية:

أنا صعب أعيش حياتى وانت لحظة بعيد، إحساسي بيك في وقت ضعفي قواني، كانت حياتي ناقصة جيت تكملها، فرحة لقايا بيك بتبقى زي العيد".

 

إقرئي أيضًا:

بانوراما "الجميلة" 2019: هيفاء وهبي: يوم حلو يوم مر

عمرو دياب يشارك في مهرجان "ميدل بيست"

 

المشهد كان مؤثراً، وعكس حجم تأثر حماقي برحيل والده رغم مرور سنوات على وفاته.

 


يبقى أن نذكر، أن حماقي يعود إلى بيروت خلال يومين، ليصوّر آخر حلقة من برنامج "ذا فويس"، وقد تردّد أنّه انضمّ للجنة تحكيم "ذا فويس سينيير" المخصّص للمواهب فوق الستين عاماً.

 

أضف تعليقا