شريف مدكور يعود للعمل بعد ساعات من إصابته بمرض لا علاج له

أعلن الإعلامي شريف مدكور عودته للعمل أمام ميكروفون الإذاعة من خلال برنامجه «كلام خفيف» الذي يقدمه عبر أثير الإذاعة، ويتحدث خلاله عن عدد من المشاكلات الاجتماعية، وجاءت عودة شريف بعد إعلانه عن إصابته بمرض لا علاج له أثناء تلقيه جلسات العلاج الكيماوي.

وكان شريف مدكور قد أعلن عن إصابته بفيروس في الدم خلال فترة علاجه من مرض السرطان، وقام شريف بعمل بث مباشر ظهر خلاله بمظهر دفع محبيه للاطمئنان على صحته بعد ظهوره بملامح مجهدة للغاية بسبب ظروف المرض، وقال شريف في البث المباشر إن الفيروس «تسبب في ارتفاع درجة حرارته تصل إلى 39 لمدة شهر، نظراً لقلة مناعة نتيجة العلاج الكيماوي المكثف».

وأضاف مدكور: توجهت لمستشفى دار الشفاء، وتم نقل كيسين دم نظراً لضعف مناعة جسمي وحتى يقوى للقضاء على هذا الفيروس.

وفي محاولة منه لطمأنة مرضى السرطان وتخفيف المخاوف عنهم قال: «مش عايزكم تقلقوا الفيروس ليس له علاقة بمرض السرطان ده بس إهمال مني».

ونصح شريف مرضى السرطان بعدم السلام على أحد بالأيدي أو الخروج بدون كمامة على الأنف والفم نظراً لضعف مناعة من يتعاطى جلسات الكيماوي بقوله: «أنا خلاص قررت مش حسلم على حد تاني وهرتدي كمامة على أنفي».
 

شاهدي الفيديو : 

 

أضف تعليقا