إزالة الماكياج أهمّ من وضعه!

تعدّ إزالة الماكياج هي المرحلة الأصعب في يوم المرأة السعوديّة، فبعد أن تتفنَّن في رسم العين، وضع الماسكارا وكريم الأساس وملحقاته للخروج من المنزل، تكون إزالته عبئاً عليها بعد العودة، ليقع بعضهنّ في خطر تجاهل أهمّ خطوة في اليوم، وهي إزالة الماكياج.

فيما يلي نقدّم لكِ أفضل الطرق لإزالة جميع أنواع الماكياج سواء بالمستحضرات المخصّصة لذلك أو بالطرق الطبيعيّة:

ماكياج الوجه

مرحلة إزالة الماكياج من الوجه هي بمثابة "السهل الممتنع"، فإذا استخدمتِ المزيل الرفيق ببشرتكِ والفعّال في إزالة الماكياج فلنّ يكون الأمر صعباً عليكِ، أمّا إذا لم يكن المستحضر فعّالاً في إزالة الماكياج فإنّه سيترك بقايا من الماكياج عالقة في بشرتكِ ما يعني الإضرار بها وسدّ مسامّها، لذا اعرفي طبيعة بشرتكِ واقتني المستحضر المناسب لها، فهناك للبشرة الجافّة وأخرى للبشرة الدهنيّة وغيرها للحسّاسة. أفضل المستحضرات هي تلك التي تأتي بصيغة كريم أو سائل مع زيت والتي تكون مخصّصة لإزالة ماكياج العين والشفتين أيضاً.

ماكياج العينين:

خطوة إزالة ماكياج العينين هي الأصعب في نظر المرأة السعوديّة التي تتفنَّن في رسم عينيها ووضع طبقات من الماسكارا وبالأخصّ إذا كانت مضادّة للماء. لماكياج العيون طرق خاصّة في إزالته وبالأخصّ المضادّ للماء منه، فإذا اخطأتِ سيؤثّر عليها سلباً، وقد يؤذي بمحيط العينين ويؤَدّي إلى اسمرار تلك المنطقة، وتساقط الرموش إذا لم تتمّ إزالة الماسكارا المضادّة للماء بالطريقة الصحيحة.

لذا احرصي على اقتناء النوع الذي يلائم نوع الماكياج الذي تضعينه، واقرئي الإرشادات المكتوبة عليه جيّداً لتتأكّدي من خلّوه من الكحول. يُفَضَّل الأنواع التي تأتي بصيغة سائل مع زيت، ولا تدلّكيها على العين فور وضعها بل انتظري لبعض الوقت حتى يذوب ماكياج العين تماماً ثمّ قومي بالمسح برفق بواسطة القطن.

لا تعتمدي كليّاً على مناديل إزالة الماكياج:

يفضّل عدم استعمالها بشكل يوميّ، قد تكون مناسبة للأزمات وأوقات السفر، يمكنكِ وضعها في حقيبتكِ لمسح وجهك بها إذا أردتِ تجديد ماكياجكِ من وقت لآخر، أو تصحيح الآيلاينر السائل أسفل عينيكِ، وتغيير لون أحمر الشفاة، لكن لا تجعليها كمزيل الماكياج اليوميّ الخاصّ بكِ!

التونر لا يفي بالغرض وحده:

التونر هو منعش للبشرة، ولكنه ليس بمزيل جيّد للماكياج، حيث أنّ استخدام التونر يجب أن يأتي بعد مرحلة إزالة الماكياج بالكريم المخصّص. فالهدف من التونر هو قبض المسامّ وإنعاش الوجه إلّا أنّه غير فعّال في التنظيف العميق للوجه من الماكياج والترسّبات العالقة داخل المسامّ.

غسول الوجه وحده لا يكفي:

إذا غَسَلْتِ وجهكِ بغسول الوجه بهدف ازالة الماكياج من بشرتكِ، ثمّ أتيتِ بقطعة من القطن ووضعتِ عليها الكريم المخصّص لإزالة الماكياج ومرّرتيها على بشرتكِ ستلاحظين أنّ الماكياج لا يزال عالقاً بها! فغسول الوجه شأنه شأن التونر يأتي في المرحلة الأخيرة من إزالة الماكياج ولا يمكن الاعتماد عليه وحده لهذا الغرض، بل عليكِ إزالته بالقطن والكريم أو السائل المخصّص لإزالة الماكياج بحسب المنطقة في الوجه ونوعيّة الماكياج المستخدم.

إزالة الماكياج بطريقة الطبيعيّة:

إذا كنتِ مثلي تفضّلين اللّجوء إلى كلّ ما هو طبيعيّ يمكنكِ من داخل مطبخكِ التخلّص من الماكياج العالق بوجهكِ منذ النهار، وذلك باستخدام زيت الزيتون، فله عدّة طرق لإزالة الماكياج أفضلها أن تقومي بتدليك قطرات من زيت الزيتون على وجهكِ بحركات دائريّة، وكذلك على عينيكِ المغمضتين، قومي بتدليكها إلى أن تذوب الماسكارا والآيلاينر تماماً ثمّ امسحي وجهكِ بمنشفة مبلّلة بالماء الدافئ. ولمزيد من الانتعاش امسحي وجهكِ بعد ذلك بقطنة مبلّلة بماء الورد!

كذلك يعمل الحليب تماماً كالتونر، يمكنكِ مسح وجهكِ به بعد إزالة الماكياج، ولكن لا تعتمدي عليه كليّاً بل عليكِ استخدام الزيت قبله، كما يمكنكِ استبدال زيت الزيتون بزيت اللّوز أو الخروع أو أيّ زيوت أخرى تصلح للبشرة كما يمكنكِ خلطها سويّاً. ضعي الزيت على القطنة وأزيلي ماكياجكِ بحركات دائريّة كما تفعلين مع مزيل الماكياج.

قدّمنا لكِ عدداً من الطرق الممتعة لإزالة الماكياج، اختاري الأنسب لكِ منها ولا تتهاوني عن هذه الخطوة الهامّة من أجل سلامة بشرتكِ!

أضف تعليقا