الفرق بين بوتوكس الشعر والكيراتين

بوتوكس الشعر، هو علاج تجميلي خاصّ بالشعر Cosmetic Hair Treatment، يشكّل خياراً يمكن اتّباعه إذا أردنا نتيجة تصل إلى عمق الشعرة، مستعيدة بالتالي صحّتها. أما الكيراتين فيُستخدم في العلاجات المملّسة للشعر.

عندما يكون الشعر متضرّراً بفعل التسريحات المتكرّرة واستخدام المنتجات الكيميائية، يصبح جافّاً جدّاً، ومنفوشاً ومتكسّراً ومتقصّفاً وفاقداً لبريقه وحيويّته. ولعلاج هذا الضرر الكبير من الضروري أن نعيد إلى الشعر عافيته والماء الذي فقده، فالترطيب يعيد إلى الشعرة شكلها العادي ونعومته السابقة.

 

 

كيف يطبّق بوتوكس الشعر؟

يتوفّر بوتوكس الشعر على شكل أمبولات ويباع المحلّات المتخصصة ببيع المنتجات التجميلية. يمكن تطبيقه في الصالون كما في المنزل.

لوضع البوتوكس، يجب غسل الشعر جيّداً بشمبو لا يترك أيّ أثر، ثم تجفيف الشعر كلّياً. بعدها ضعي سائل الأمبولة على كامل شعرك، ثمّ اعمدي إلى تغطية رأسك بقبّعة الشاور البلاستيكيّة، تبقي شعرك دافئاً. انتظري 20 دقيقة قبل أن تزيلي المنتج بشطفه بالماء. بعدها جفّفي شعرك كلّيّاً بالمجفّف الكهربائي، قبل أن تملّسيه بالمملّس الكهربائيHair Straightener. هذه الخطوة الأخيرة ضروريّة، ليس لأّننا نريد تمليس الشعر، بل لأنّ الحرارة المنبعثة من المملّس تجعل البوتوكس يتغلغل أكثر في عمق الشعرة لنتيجة أفضل. بعدها يمكنك أن تغسلي شعرك باستخدام أيّ شامبو تريدينه.  

 

فوائد بوتوكس الشعر

يتمتّع بوتوكس الشعر بفوائد عديدة لعلّ أهمّها هو:

- ترطيب الشعر العميق، خصوصاً إذا تمّ مزجه مع عناصر طبيعية أخرى.

- تركيزه العالي بالبروتينات.

- يصلح أطراف الشعر الأكثر تضرّراً، كونه يرطبّ الشعر من الجذور وحتى الأطراف.

- يحفّز إعادة نمو الشعر، حيث أنّ وضع سائل أمبولة البوتوكس على الشعر الشديد الجفاف والمتقصّف يؤمّن إعادة لهيكلية النمو مع المحافظة على طبيعة الشعر.

- بوتوكس الشعر أقلّ كلفة من العلاجات الأخرى الخاصة بالعناية بالشعر، كما أّنّه يسمح باستخدام الشامبو الذي تسعملينه عادة.

- لا تحتاجين إلى شراء منتجات عناية أخرى مثل الأقنعة أو العلاجات المرطّبة، كون أثره لا يزول مع تكرار الغسيل.

- بعد تطبيق بوتوكس الشعر، بمكن غسل الشعر بالشامبو مباشرة، دون الحاجة إلى الانتظار مدّة يومين أو ثلاثة.

- بما أنّ أثر البوتوكس الترطيبي العميق فوري، لا تحتاجين بالتالي إلى عدّة جلسات علاجيّة. سترين فوراً أنّ خصلات باتت أكثر نعومة ولمعاناً، كما أنّ تكسّرها بات أقلّ من ذي قبل، أمّا الأطراف فاستعادت صحّتها ومرونتها.

- بما أنّ البوتوكس لا يحتوي على أيّ مركّب كيميائي، فهو يعطي شعرك رائحة عطرة، وتطبيقه لا يخلّف أيّ ضيق في تنفّس الشخص الذي يعالج شعرك أو للذين يحيطون بك.

 

هل من سلبيّات لبوتوكس الشعر؟

الرائع في البوتوكس أنّ إيجابيّاته تفوق سلبيّاته لكثير. الأمر الوحيد هو أنّه يمكن لفروة الرأس أن تفرز الدهون بكمّية أكثر من المعتاد، خصوصاً إذا تمّ تطبيق المنتج على الجلد أكثر من الشعر. كما يمكن أنْ يكون للبوتوكس ردّ فعل تحسّسي، بخاصّة إذا كان الشخص يعاني من بشرة حسّاسة للغاية.

 

مدّة دوامه

يدوم أثر بوتوكس الشعر لغاية 6 أشهر إذا اتّبعت نظاماً صحّياً للعناية بشعرك. أمّا اذا استمرّيت على اعتماد المنهج الذي ألحق الضرر الكبير بشعرك، فتصبح مدّة دوام البوتوكس أقلّ من ذلك.

 

الفرق بين بوتوكس الشعر والكيراتين

أوّلاً يجب أن تدركي أنّ بوتوكس الشعر لا يعمل كما الكيراتين، ونتائجه ليست مماثلة له أبداً. فالكيراتين يغيّر في تموّج الشعرة، ويُستخدم في العلاجات المملّسة للشعر. أمّا بوتوكس الشعر فيعمل على ترطيب الشعر المركّز من الداخل، ولا يعدّل أبداً من طبيعة الشعر. ما يعني أنّه إذا كان شعرك يتمتّع بتموّجات طبيعيّة، فإنّه لن يفقدها، بعد عمليّة بوتوكس الشعر.

إنّ تركيبة الكيراتين كيميائيّة وتحتوي على مادّة الفورمالديهايد Formaldehyde التي تعتبرها بعض المنطّمات البيئيّة مثل Environmental Protection Agency على أنّها سامّة، وأخرى صحّية مثل Occupational Safety and Health Administration في الولايات المتّحدة على احتمال تسبّبها بالإصابة بمرض السرطان.

أمّا بوتوكس الشعر، فهو لا يحتوي على هذه المادّة الكيميائيّة، أو أيّ مادة كيميائيّة أخرى قويّة. إنّ تركيبته تؤمّن للشعر تغذية تحتوي على الفيتامينات، ومضادّات التأكسد، والأحماض الأمينيّة، تحفّز إنتاج بروتين الشعر الطبيعي.

لا يُنصح بتطبيق الكيراتين على الشعر المتضرّر جدّاً، حيث أنّه يعتبر ذا أثر قويّ جدّاً على الشعر المنهك أصلاً بفعل التلوين والعلاجات الكيميائيّة المتكرّرة.

طبعاً، لا يُستخدم الكيراتين في حالات الحمل أو الرضاعة أو للفتيات ما دون الثانية عشرة من العمر.

يمكن تطبيق بوتوكس الشعر لكافّة أنواع الشعر، أو ألوانه، ويُنصح لعلاج الشعر الطويل والمتقصّف والمتكسّر والجافّ والفاقد للمعانه.

 

أضف تعليقا