أمور عليكن تقبلها ان كان الهدف إنجاح العلاقة بحسب الأبراج

سواء أنتن حالياً جزءاُ من علاقة أو تعيشون مرحلة العزوبية بسعادة أو بتعاسة فإن كل واحدة منكن تعرف الى حد ما الخصال التي تجعلها شريكة مميزة. ولكن البعض منكن قد لا يعرف ما الذي عليهن فعله من أجل إنجاح العلاقة ما لم يكن شريك ما حالي أو سابق قد أشار الى بعضها. كل برج من الأبراج يملك شخصيته وعليه هناك بعض الأمور التي على المرأة تقبلها، سواء كانت تعجبها أم لا تعجبها، أن كان هدفها إنجاح العلاقة. العلاقات في نهاية المطاف قائمة على المساومة وعلى ملاقاة الآخر في منتصف الطريق.

 

 ما الذي عليكن تقبله إن كان هدفكن إنجاح العلاقة مع كل برج من الابراج؟

 

 

الحمل -21 مارس/آذار - 19 أبريل /نيسان

 

على المرأة تقبل واقع لا يمكنها تبديله في الحمل ألا وهو أنه بشكل أو بآخر يشبه الأطفال لناحية تمحور الكون حوله. فهو ولأنه البرج الأول يمثل المراحل الأولى من شخصية البشر، أي تلك المرحلة التي تشبه مرحلة الطفولة بحيث تكون حاجات الفرد هي الأهم. حين تتمكن المرأة من تفهم بأن المقاربة هذه ليست أنانية مؤذية لن تنزعج من مطالبة الحمل الدائمة بتلبية حاجاته. كما على المرأة تقبل واقع أن الحركة الدائمة هي جزء من حياته فهو، كما الطفل، يملك طاقة لا تنضب ويحتاج للقيام بعشرات الأمور دفعة واحدة. مع الحمل يجب النظر الى الشخصية كحزمة متكاملة وليس فقط الى الأجزاء وإلا كان مصير العلاقة الفشل، لان الأجزاء ليست جميلة ولكن حين يتم النظر الى الصورة كاملة فستجدن أنفسكن أمام شخصية مثيرة جداً للإهتمام.

 

الثور 20 أبريل/ نيسان - 20 مايو/ أيار

 

على المرأة تقبل واقع أن الثور يريد أن تتم الأمور كما يريد وبأنه لا مجال لجعله أقل عناداً مما هو عليه. الثور برج معروف بعناده الأسطوري وهو في معظم الأحيان يفشل في المساومة أو ملاقاة الشريكة في منتصف الطريق، فإما تتم الأمور وفق طريقته أو لا تتم. في حال كانت المرأة عنيدة بدورها فحينها نحن أمام علاقة فيها الكثير من المواجهات. أيضاً يجب تقبل الروتين، لأن نمط الحياة الروتيني هو حاجة للبرج هذا ولا يمكنه أن يعيش حياة التبدلات والتغييرات بسبب عدم قدرته على التأقلم بسرعة، كما يجب تقبل واقع أن لن يبدل شيئاً في حياته من أجل الشريكة. ولكن الصورة ليست ديكتاتورية كما يخيل للبعض، لأنه ومع مرور الوقت الثور قد يجد القوة التي تمكنه من تعديل بعض الأمور من أجل من يحب.

 

الجوزاء 21 مايو / أيار - 21 يونيو/ حزيران

 

على المرأة تقبل واقع أنها تتعامل مع شخصيتين، وعليه فهي تارة ستجد نفسها أمام شخصية لطيفة متفهمة وطوراً أمام شخصية عدائية متململة. ورغم أن الصورة قد تبدو مخيفة للبعض ولكن مع مرور الوقت ستعرف المرأة متى تظهر الشخصية الأخرى وآلية التعامل معها، لذلك يجب الصبر. في المقابل الجوزاء من النوع الذي يعقلن مشاعره وعليه هو لا يريد الحديث عنها كما أنه لا يريد أن يعلق في دوامة من الدراما، لانه لا يحب الحزن والكآبة بل يحب المرح والمغامرة والعلاقات التي تجعل حياة الطرفين تنبض بالحيوية.

 

السرطان 22 يونيو/ حزيران - 22 يوليو/ تموز

 

ما على المرأة تقبله في شخصية السرطان هو أنه سيحبها كثيراً وأنه سيعتني بها وفي مرحلة ما ستتحول تصرفاته لتكون أقرب الى تصرفات الأب منها الى الحبيب أو الزوج. السرطان يملك غريزة الأبوة وهو يحتاج الى الحياة العائلية وبالتالي يتمسك بها بكل قوته لدرجة أنه عوض التصرف كشريك يتحول لشخص يعتبر نفسه مسؤولاً بشكل كلي عن الآخر. أيضاً على المرأة تقبل مزاجية السرطان، فهو في نهاية المطاف برج يحكمه القمر وبالتالي يتأثر بوجوهه ما يعني أن المزاجية حاضرة وموجودة بشكل دوري.

 

الأسد 23 يوليو/ تموز - 22 أغسطس/ آب  

 

على المرأة تقبل واقع أن الأسد يعتبر نفسه محور الكون كما عليها تقبل فكرة إستعراضه الدائم. هو لا يحب مشاركة الأضواء مع أحد، حتى مع الشريكة. قد يسمح لها بأن تكون جزءاً من «الإستعراض» أحياناً ولكن في حال شعر للحظة واحدة بأنها تزاحمه على الأضواء فحينها العلاقة ستصبح في مرحلة حرجة. ولكن ما على المرأة فهمه هنا هو أنه خلف ذلك الإستعراض وذلك القناع من الثقة المطلقة بالنفس هناك الكثير من مشاعر عدم الإستقرار وإنعدام الآمان ولهذا السبب هناك حاجة ماسة لإرضاء غروره من خلال مدحه، لا لانه متعجرف، بل لأنه يحتاج لتلك الجرعات التي تخدر إنعدام الأمان الذي يختبره بشكل دائم.

 

العذراء 23 أغسطس/ آب - 22 سبتمبر/أيلول

 

على المرأة تقبل واقع أن العذراء سيشجعها لتحقيق أهدافها بشكل مبالغ به لدرجة أنه سيتحول الى نقد وإنتقاد. البرج هذا معروف عنه بأنه جدي وبأن حياته تتمحور حول التفاصيل والدقة والمثالية.. وهو لن يقبل بأقل من ذلك في حياته الشخصية. هناك الكثير من الأمور التي على المرأة التأقلم بسرعة معها في علاقتها مع العذراء كالدقة والنظافة والإلتزام بالمواعيد وغيرها ولكن ما هو أهم هو التعامل مع النقد الدائم الذي ستتعرض له. العذراء لا يظن بأنه أفضل من شريكته، ولكن لان معاييره مرتفعة جداً ولأنه يريد أن تكون الأفضل فهو يضع الكثير من الضغوطات عليها لدرجة أنه في مرحلة ما سينتقد كل ما تقوم به.

 

الميزان 23 سبتمبر/أيلول - 22 أكتوبر/ تشرين الأول

 

ما على المرأة تقبله لإنجاح العلاقة مع الميزان هو واقع أنه سيعتمد عليها في كل شيء تقريباً. رغم أن البرج هذا لطيف وعادل ومحب لكنه يعاني من تردد أزلي  يمنعه من حسم القرارات. التردد هذا نابع من كونه برج يسعى لإرضاء الجميع وبالتالي هو لا يمكن حسم هذا الأمر أو ذاك لانه يخاف من ردات الفعل الاخرين. حين تتفهم المرأة هذا الواقع حينها يمكنها مساعدته على النمو والتطور كشخص وبالتالي ستجعل التردد في حده الأدنى ما يعني أنه سيتحمل المزيد من المسؤوليات ولن يثقل كاهلها بكل الأمور.

 

العقرب 23 أكتوبر/ تشرين الأول - 21 نوفمبر/ تشرين الثاني

 

على المرأة تقبل واقع أن العقرب غيور جداً وأنه سيشكك بإخلاصها طوال الوقت. المشكلة مع العقرب هو أنه حتى وحين يقرر بأن الشريكة تستحق ثقته فأن أتفه الأمور يمكنها أن تعيده الى البداية، أي مرحلة التشكيك وذلك لانه لا يمكنه التحكم بغيرته. كما أنه يميل الى فرض سيطرته وأحياناً، رغم أنه قد يستمع لرأي المرأة، لكنه سينفذ الامور كما يراها مناسبة. ولكن الصورة ليست سوداوية لهذه الدرجة لانه يمكن الحديث مع العقرب حول الأمر ومحاولة جعله يتخلى عن بعض جوانب هيمنته على العلاقة.

 

القوس 22 نوفمبر/ تشرين الثاني- 21 ديسمبر/‪كانون الاول

 

ما على المرأة تقبله إن كان هدفها إنجاح العلاقة مع القوس هو واقع أنها لا يمكنها تقييده. البرج هذا سيقوم بما يريد القيام به ساعة يريد ولا سبيل لمنعه. في حال حاولت المرأة «إحتواء» القوس وجعله يتصرف كزوج أو حبيب يتمتع بحس المسؤولية فهو سيكذب ويخترع القصص فقط من أجل ضمان محافظته على حريته. يمكن للمرأة مجاراة القوس في حبه للمغامرة والمرح ولكن لا يمكن السير معه في «جنونه» حتى النهاية خصوصاً في حال كان هناك أطفال ومسؤوليات، ففي نهاية المطاف هناك شخص عليه التصرف بنضج في هذه العلاقة.

 

الجدي 22ديسمبر/ كانون الأول - 19 يناير/ كانون الثاني

 

مع على المرأة تقبله إن كان هدفها إنجاح العلاقة مع الجدي هو واقع أنه تقليدي للغاية وحياته تتمحور حول عمله وأهدافه . لا مفاجآت في حياة الجدي، فكل شيء يسير بوتيرة مخطط لها بشكل مسبق.. والأولوية بشكل دائم هي للعمل ولإنجاز ما يجب إنجازه. الجدي سيتوقع من الشريكة أن تشاركه وجهة النظر نفسها، وفي حال كانت كذلك فالعلاقة ستكون مريحة للطرفين ولكن في حال لم تكن كذلك فيمكن الحديث مع الجدي بشكل هادئ وعقلاني خصوصاً وأنه من الأبراج المستعدة للقيام بكل شيء من أجل ضمان إستمرارية العلاقة.

 

الدلو 20 يناير/ كانون الثاني - 18 فبراير / شباط

 

ما على المرأة تقبله في حال كان هدفها إنجاح العلاقة مع الدلو هو واقع أنه نادراً ما سيقول لها أنه يحبها كما أنه لن يتحدث عن مشاعره ولن يقوم بمبادرات رومانسية تقليدية. الدلو يتعامل مع العلاقات في حياته وكأنه نشاط إجتماعي يجب التعامل معه بالحد الأدنى من المشاعر، إذ انه يجب النقاش والحديث والإستمتاع برفقة الاخر لا أكثر. ولكن هذا لا يعني أن الدلو لا يكن المشاعر للشريكة، بل على العكس هو يحبها ولكنه لن يعبر عن ذلك قولاً بل سيثبت حبه من خلال أفعاله. حين تتمكن المرأة من فهم شخصية الدلو فهي ستصل الى مرحلة لا تكترث فيها لسماع كلمة «أحبك» وذلك لانه يثبت حبه بشكل متكرر وعشرات المرات من خلال أفعاله.

 

 الحوت 19 فبراير/شباط - 20 مارس/آذار

 

على المرأة تقبل واقع أن شريكها الحوت سيمضي الكثير من وقته في عالم الأحلام الخاص به. الحوت رومانسي وحساس ومحب ولكنه يملك عالمه الخاص الذي يهرب اليه حيث كل شيء وردي وجميل. هو يريد إصطحاب الشريكة معه الى ذلك العالم ولكن على شخص ما التعامل مع الواقع ولذلك الشريكة عليها ان تكون صوت المنطق والعقل. تحقيق التوازن بين الواقع وعالم الرومانسية المطلق الخيالي ضروري من أجل نجاح العلاقة مع الحوت.

 

إقرئي ايضاً:

من هي الأبراج التي تختبر حياة زوجية سعيدة ؟

شهر الولادة يحدد الرجل المثالي لكل امرأة

أبراج ستعيش لحظات السعادة والمجد خلال موسم الميزان

أضف تعليقا