لماذا اندلعت الحرب بين سيرين عبد النور وأعزّ صديقاتها؟

على الرغم من الصداقة الكبيرة التي كانت تجمع بين الممثلة سيرين عبد النور وخبيرة الموضة مايا حداد، التي كانت تشرف على إطلالات سيرين في كل أعمالها التلفزيونية، وقع خلاف حاد بين الصديقتين سببه إصرار مايا على التعامل مع ماغي بو غصن، رغم خلافها مع سيرين الذي بدأ في شهر رمضان الماضي، بعد مشاركتهما دور البطولة في مسلسل "24 قيراط" واتهامات سيرين لماغي بأنّها كانت سبب وراء اقتطاع مشاهد من دورها لتبدو بصورة البطلة الثانية.

وقد بدأت مايا منذ مدّة بكتابة رسائل غامضة عبر حسابها الخاص على الفايسبوك، كان واضحاً للعارفين بخلافها مع سيرين أنها تقصدها.

وقد انتقلت مايا من مرحلة الشكوى إلى مرحلة التهديد بكشف أقنعة سيرين، واتهمتها بأنها تعيش نظرية المؤامرة.

أما آخر ما كتبته مايا فكان " في وحدة مرتّة، كذابة كتير بعدا عم تلف وتدور وشكلا ما رح توقف غير ما اضطر أتدخل".

ثم عادت وكتبت "بس تعرف تستمتع بعلاقتك مع نفسك ولوحدك بتلاقي سعادتك، وقتا بالذات بيصير فيك تفتش عن ناس يشاركوك نضجك، ما عندي وقت شارك حدا صغر عقلو وعدم نضوجو ونظرية المؤامرة تبعو... الى اللقاء في حياة مقبلة يا بشر مصنوعة من اقنعة فوق اقنعة فوق اقنعة ! بس انا رح جرّدهون منون وقريبا جدا".

أضف تعليقا