أبراج جمالها الخارجي يخطف الأنفاس

هناك الكثير من الأقوال والأمثال التي تحاول أن تقلل من أهمية الجمال الخارجي بشكل أو بآخر وجعل الأهمية كلها تنحصر بالجمال الداخلي. بطبيعة الحال سنكرر ما ننفك نقوله في كل موضوع يتعلق بالجمال وهو أن الجمال نسبي.. ولكن رغم ذلك هناك بعض أنواع الجمال التي لا تخضع لهذه النظرية على الإطلاق وذلك لأنها لا يمكن سوى أن تروق للجميع بغض النظر عن الأذواق.

 

في المقابل لا يمكن إنكار تأثير الجمال الداخلي وأهميته، فمثلاً بعد فترة من معاشرة شخص يملك جمالاً خارجياً وبشاعة داخلية لا حدود لها فنحن سنتوقف عن رؤية ملامحه الجميلة ففي كل مرة ننظر فيها إليه لن نتمكن سوى رؤية أفعاله السيئة ونواياه الخبيثة ما يعني أننا سنتوقف عن رؤية الجمال الخارجي.

 

وبالتالي الجمال يكون خلاباً حين يملك الشخص الأمرين جمال العقل والنفس وجمال الملامح.

 

 الأبراج المحظوظة التي جمعت بين الأمرين لتكون من الفئة التي تملك جمالاً خلاباً

 

الدلو 20 يناير/ كانون الثاني - 18 فبراير / شباط

 

 الدلو من الأبراج التي تملك الجمال الداخلي والخارجي. هناك الكثير من التناسق في ملامحه وبما أنه يملك ثقة كبيرة بالنفس فإن الجاذبية في ذروتها.

الذين ينتمون إلى البرج هذا قد يملكون ملامح قد تصنف كعادية ولكن السحر الخاص بهم يجعلها جذابة بشكل يفوق الوصف ولهذا السبب هم يلفتون الأنظار إليهم في أي مكان يتواجدون فيه. ولكن الواقع هو أن الدلو نادراً ما يملك ملامح عادية فهناك الكثير من الجمال والتناسق والجذابية في ملامح وجهه وحتى جسده.

الطاقة التي تحيط به وتجعله يختلف عن غيره أيضاً لها دورها في تعزيز جماله الخارجي وهذه الطاقة نابعة من الجمال الداخلي الذي يملكه.

 

ابراج

 

الميزان 23 سبتمبر/أيلول - 22 أكتوبر/ تشرين الأول

 

الميزان أيضاً من الأبراج التي تملك جمالاً خارجياً خلاباً. البرج هذا يملك أيضاً الجمال الداخلي الذي يعزز الخارجي. ولكن الميزان المتلاعب يملك بعض الحيل التي تجعله يبدو أحياناً أكثر جمالاً مما هو عليه وذلك بسبب هوسه بكل ما له علاقة بالجمال كما أنه يحب أن يحيط نفسه بكل الأمور الجميلة.

 

الميزان خلال مراحل الشباب يقوم بكل ما بوسعه من أجل المحافظة على جماله وحتى تعزيزه وبالتالي يمارس الرياضة ويعتمد نظاماً غذائياً صحياً وإستخدام المستحضرات وغيرها. ولكن المشكلة معه تبدأ مع تقدمه بالسن وذلك لأنه مستعد للقيام بكل شيء من أجل المحافظة على جماله سواء تعلق الأمر بحقن البوتكس، أو عمليات التجميل.. البرج هذا يقوم بأي شيء بإسم الجمال.

 

ابراج

 

العذراء 23 أغسطس/ آب - 22 سبتمبر/أيلول

 

البراءة دائماً جميلة، وهذا ما يملكه العذراء. هو يجمع وبقوة بين الجمال الداخلي والخارجي، كما أن البرج هذا أنيق للغاية ويهتم وبشكل دائم بنظافته وصحته البدنية. العذراء برج يجسد الجمال الخارجي في ذروته، وهو حاله حال الدلو يملك تلك الطاقة التي تعزز سحره وجاذبيته ولكن خلافاً للدلو طاقة العذراء أكثر براءة ولكنها بطبيعة الحال أقل تأثيراً ولهذا السبب هو الثالث على هذه اللائحة.

 

العذراء يملك أيضاً جسداً متناسقاً وذلك لأنه من الابراج المهوسة بالصحة، ولهذا السبب نجده يملك قواماً ممشوقاً جذاباً وهو بطبيعة الحال لا يخجل من إبراز ما يملكه وإنما بشكل غير مبتذل.

 

ابراج

 

الجوزاء 21 مايو / أيار - 21 يونيو/ حزيران

 

الجوزاء يشبه الميزان لناحية الإهتمام الكبير بكل ما له علاقة بالجمال، فهو يعرف أي تسريحة شعر عليه إعتمادها وأي نمط من الملابس عليه إختياره. ولكن هذا لا يعني أنه لا يملك الملامح الجميلة، بل على العكس الذين ينتمون الى برج الجوزاء يملكون جمالاً خارجياً خلاباً. وطبعاً هناك سحر شخصية الجوزاء الذي يعزز سحره الخارجي.

 

واحدة من عيوب الجوزاء، والتي هي السطحية، تخدمه في مجال الجمال الخارجي وذلك لأنه يضع أهمية كبرى على هذا النوع من الجمال ولهذا السبب يقوم بكل ما بوسعه للعناية به.

 

في المقابل الجوزاء يملك ميزة تحسدها عليها الأبراج الأخرى وهي أنهم وبغض النظر عن سنهم فهم يبدون في قمة الشباب بشكل دائم.

 

ابراج

 

الثور 20 أبريل/ نيسان - 20 مايو/ أيار

 

الثور برج يملك ملامح جميلة للغاية، كما أنها متناسقة بشكل كبير. ولكن ما يعزز هذا الجمال الساحر هو واقع أن البرج هذا متعجرف قليلًا ورومانسي في الوقت عينه.. ما يجعله حالة فريدة من نوعها.

 

فحين تتمحور حياته حول الرومانسية وحول الحصول على ما يرضي غروره فإن  الإهتمام بما يملكه من ملامح جميلة يصبح أولوية. وطبعاً كما هو معروف البرج هذا يحب كل الأمور الجميلة في الحياة وبالتالي هو في قمة الأناقة بشكل دائم ما يجعله جميلاً وأنيقاً في الوقت عينه.

 

ابراج

 

إقرئي ايضاً:

ثنائيات في الأبراج تختبر كيمياء حادة في البداية.. ثم ما تلبث أن تختفي

هذه الأبراج تبحث عن شريك مغامر

الابراج وصفاتها تميز بين عدوك اللدود وصديقك الحقيقي

أضف تعليقا