من هي الأبراج الأقل تأثراً بموسم الأسد؟

خلال موسم الأسد سنجد بعض الأبراج تتأثر بشكل كبير بطاقة الأسد وعليه سيجدون أنفسهم محط إهتمام الجميع. في المقابل هناك فئة من الأبراج ستكون الأقل تأثراً بهذه الطاقة، وعليه الفترة المقبلة ستكون فترة من الهدوء والرغبة بالراحة والإبتعاد عن الصخب والضجيج.

 

ولكن حتى الأبراج التي لن تتأثر بشكل كبير بطاقة الأسد ستشعر ببعض من طاقة البرج هذا النارية وسيكون هناك مشاعر تحفز على إظهار الخصال الشرسة في الشخصيات. فمن هي الأبراج الأقل تأثراً بموسم الأسد وما الذي ستحمله الفترة المقبلة لهم؟

 

الابراج الاقل تأثراً بموسم الاسد

 

 

الثور 20 أبريل/ نيسان - 20 مايو/ أيار

 

الثور هو البرج الأقل تأثراً  بموسم الأسد وبالتالي هو لن يشعر بالرغبة بالخروج والإستمتاع بوقته بل سيشعر بالرغبة بإمضاء كل الوقت في المنزل والإستمتاع بفترة من الهدوء وذلك لإعادة تقييم حياته بشكل عام وحياته العاطفية بشكل خاص . وفي الواقع الفترة هذه ستكون مفيدة للثور خلال موسم العذراء الذي سيأتي بعد موسم الأسد وذلك لانه سيدخله وهو يملك الوضوح الكلي في الرؤية حول ما يريده في حياته.

 

 

السرطان 22 يونيو/ حزيران - 22 يوليو/ تموز

 

السرطان سيجد نفسه يفكر ويعيد تقييم الأمور التي تهمه أكثر من غيرها في حياته. كما سيكون هناك الكثير من الخطط التي سيتم وضعها من أجل المستقبل. ما على السرطان معرفته هو أنه إن كان يفكر بالمستقبل بطريقة منطقية فبذور الخطط المستقبلية التي يتم زرعها ستجعله على الطريق الصحيح لأنه يبني لحياة مستقبلية فيها الوفرة والنجاح والسعادة. ولكن في حال كان السرطان يقوم بالتكهن حول ما قد يعود عليه بالفائدة في حياته المستقبلية فحينها لا يمكن الحديث عن مستقبل باهر ولا عن حياة مستقبلية ناجحة بل مزيد من التكهن والتخبط والتعويل على حظ قد لا يسعفه.

 

العذراء 23 أغسطس/ آب - 22 سبتمبر/أيلول

 

رغم أننا نقترب من موسم العذراء ولكن البرج هذا حالياً هو في مزاج للإبتعاد عن كل الضجيج والصخب. الفترة الحالية ستكون راحة وإسترخاء وإعادة شحن للطاقة ولحب الذات. ففي الوقت الذي توجه الأبراج الأخرى حبها وطاقتها وإهتمامها نحو «الخارج» هناك حاجة ماسة لان يقوم العذراء بتوجيهها نحو الداخل، أي الذات ومنحها كل الرعاية الذي تحتاج اليه.

 

القوس 22 نوفمبر/ تشرين الثاني- 21 ديسمبر/‪كانون الاول

 

رغم أنه من الناحية النظرية القوس المغامر من المفترض أن يتأثر وبقوة بطاقة الأسد الشرسة ولكن العكس هو الصحيح. رغم انه سيشعر بالرغبة بالبحث عن المغامرات والإحتفال والقيام بالكثير من النشاطات ولكنه لن يقوم بذلك بل سيوجه كل طاقته ووقته وجهده نحو ذاته. ما سيحصل خلال موسم الأسد هو أن القوس سيقوم بمنح نفسه الإهتمام والعناية والحب التي هو بأمس الحاجة لها. ولقد حان الوقت لذلك لأنه وسط المغامرات والصخب القوس أهمل نفسه ولوقت طويل.

 

الجدي 22ديسمبر/ كانون الأول - 19 يناير/ كانون الثاني

 

موسم الأسد سيكون جدياً للجدي خلافاً للأبراج الأخرى التي ستجد نفسها تقوم بالمغامرات وتختبر فترات من المرح. الجدي سيمضي الموسم وهو يمنح العلاقات في حياته كل التركيز كما أنه سيجري الكثير من المحادثات الجدية مع الشريك حول الشراكات والعلاقات وحول ما متوقع وما هو مطلوب. الابراج تنصح الجدي بالإستماع والتفكير وعدم القيام بردات فعل.

 

 الحوت 19 فبراير/شباط - 20 مارس/آذار

 

الحوت سيختبر رغبة عارمة بتحقيق توازن بين الحياة المهنية والشخصية خلال هذه الفترة. في حال لم يكن الحوت سعيداً بالحياة التي «خلقها» لنفسه فإنه خلال هذا الموسم سنجده يبحث عن التوازن المثالي الذي يمكنه من القيام بما عليه القيام به في حياته المهنية والإستمتاع بحياته الشخصية في الوقت عينه. ولكن بشكل عام الفترة الحالية ستكون فترة تركيز على التنظيم «والجداول» وليس على المرح.

 

إقرئي ايضاً:

اسرار الحظ بحسب ابراج قبائل المايا وما تخبئه

من هي الأبراج التي تملك أجمل الشفاه؟

الابراج الأقل تكتماً حول علاقاتها.. الكل يعرف التفاصيل

أضف تعليقا