من يحاول توريط ستيفاني صليبا في سوريا؟

 بعد النجاح الكبير الذي تحققه الممثلة ستيفاني صليبا، بدور سمارة في مسلسل "دقيقة صمت" الذي تشارك في بطولته مع الممثل السوري عابد فهد، انتشرت على لسانها تصريحات اعتبرها البعض مسيئة للنجوم السوريين، ما دفعها إلى نفي التصريحات والتأكيد أنّها مفبركة وأنّها لم ترد على لسانها.

كان أحد المواقع نشر تصريحات منسوبة لستيفاني، تقول فيها إنّ الدراما اللبنانية أنقذت نجوم سوريا خلال الأزمة التي تعرّضت لها البلاد، وإن الفن والموسيقى كانا موجودين في بيروت منذ زمن الأبيض و الأسود وقبل أن يصل التلفزيون إلى سورية.

ستيفاني سارعت إلى نفي التصريحات وأكدت عبر حسابها الخاص على "انستقرام"، أنّ ما نسب إليها غير صحيح، وأنه يصب في "خانة تشويه صورتها وعلاقتها مع جمهورها بسوريا".

وقالت ستيفاني "يفرحني ويحزني في الوقت نفسه... بفرحني لأنه يؤكّد نجاح مسلسل "دقيقة صمت" وأنّ له جمهوره الذي أحبّ أدائي. ويحزنني لأنني أشعر بأن ما أتعرّض له أشبه باعتداء وفبركة هدفهما زرع الكراهية ضدي".

يذكر أن ستيفاني تطل في مسلسل "دقيقة صمت" بدور لافت وهو شخصية سمارة التي تتقن فنّ تزوير الأوراق، وتجمعها الظروف والأيام مع أمير ناصر (عابد فهد).

 

أضف تعليقا