ما حكم الحامل أو المرضع إذا أفطرتا في رمضان؟

لا تستطبع العديد من السيدات الحوامل أو المرضعات الصيام في رمضان، يتساءلن عن الحكم في ذلك، وكانت الإجابة في هذه المسألة، أنه لا يحل للحامل أو المرضع أن تفطر في نهار رمضان إلا للعذر؛ فإن أفطرتا للعذر وجب عليهما قضاء الصوم؛ لقوله تعالى في المريض: فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ [البقرة:184] وهما بمعنى المريض.
وإن كان عذرهما الخوف على المولود؛ فعليهما مع القضاء إطعام مسكين لكل يوم، من البر أو الرز أو التمر أو غيرها من قوت الآدميين، وقال بعض العلماء: ليس عليهما سوى القضاء على كل حال؛ لأنه ليس في إيجاب الإطعام دليل من الكتاب والسنة، والأصل براءة الذمة حتى يقوم الدليل على شغلها، وهذا مذهب أبي حنيفة.

أقرئي أيضا

حكم استخدام مرطب الشفاه أثناء نهار رمضان

حكم البخور أثناء صيام شهر رمضان هل يفطر أم لا؟

هل سحب الدم للتحليل يفطر الصائم؟

شاهدي أيضا

أضف تعليقا