فتاوي رمضان: هل يجوز قراءة القرآن للحائض؟

شهر رمضان المبارك، هو شهر العبادة والتقرّب من الله سبحانه وتعالى. وفي هذا الشهر الفضيل تكثر الصلوات والتراوايح وحتى قراءد القرآن الكريم. وقد يتراود على أذهاننا الكثير من الأسئلة المتعلقة بهذا الشهر الفضيل، لا سيما فيما يتعلق بالطرق الصحيحة للصيام وغيرها من أمور دينية. لذا، قد نلجأ الى فتاوى رمضان للإجابة عن هذه التساؤلات. فما هو الحكم الديني لقراءة القرآن الكريم أثناء الدورة الشهرية في رمضان؟ وهل يجوز ذلك؟!

فتوى قراءة القرآن للحائض في رمضان

الدكتورة نادية عمارة تجيب بالآتي:

هناك رأي يقول إن المرأة الحائض لا مانع لها من لمس المصحف دون عازل؛ لاعتماده على حديث النبي صلى الله عليه وسلم: «إن المؤمن لا ينجس». أي أن المؤمن ليس نجساً، وهنا بالنسبة لك أختي السائلة الحيض ليس نجساً، فالنجاسة هنا حكمية أي تترتب عليها أحكام وهي أنك لا تصلين، ولا تصومين، لكن لا مانع لك في أن تمسكي المصحف.

وهناك فريق آخر يرفض ويقول لا يجوز للحائض أن تلمس المصحف؛ انطلاقاً من مفهوم الآية الكريمة «لا يمسه إلا المطهرون». بينما هناك رأي ثالث للإمام مالك يؤكد أنه يجوز للمعلمة والمتعلمة الحائض أن تلمس كلتاهما وتمسكا المصحف، ولكن متى انقطع الحيض حرام عليهما إمساك المصحف حتى تطهرا.

شاهدي: بالفيديو: سما المصري تسجّل أدعية دينية لعرضها في شهر رمضان 2019

 

اقرئي أيضاً:

هل يمكن صيام مرضى القولون والسكري والقرحة؟

نصائح لإفطار صحي

فوائد قمر الدين في رمضان

أضف تعليقا