هجوم عنيف على حنان ترك بعد قرار عودتها للتمثيل

حالة من الجدل الشديد أثارتها النجمة المعتزلة حنان ترك، بعد أن قررت العودة للساحة الفنية مجدداً من خلال أحد الأعمال السينمائية، الذي يحمل اسم: النداهة، وهو أول فيلم سينمائي صوتي سيتم إنتاجه في مصر والعالم العربي، ويعتمد على المؤثرات الصوتية فقط والأحداث الدرامية المشوقة مثل الأعمال السينمائية العادية.

وطالب الكثيرون من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، من حنان ترك عدم العودة للساحة الفنية مجدداً، ولو على سبيل تقديم عمل صوتي فقط دون الظهور به والثبات على موقفها، فيما واجه هذا الهجوم جانبٌ آخر من متابعي حنان ترك الذين أكدوا أن عودتها للتمثيل قرار شخصي لها، ووجهة نظر يجب أن نحترمها كما احترمنا رأيها بالاعتزال، وطالبوها بعدم النظر لهذه الفئة التي تطالبها بعدم العودة، وأن تنفذ القرار الذي تراه مناسباً لها، دون وضع أي رأي في الاعتبار.

اقرئي أيضا : بدء عرض فيلم خط الموت، لعلا غانم ورزان مغربي

يشار إلى أن فيلم النداهة، يقوم ببطولته هاني عادل، ولبنى وني، وعمرو القاضي، ومن تأليف وإخراج خالد المهدي، وتدور أحداثه عن أحد الأطباء الشباب الذي يدعى هارون، الذي يقرر الذهاب للريف المصري ليبتعد عن الحضر؛ ليعيش على ذكريات حبيبته المفقودة، ويقع في مواجهة النداهة وهي إحدى أساطير القرية التي سيعيش بها ويتحاكى عنها الكثيرون من الأهالي.

أضف تعليقا