أسباب الشهيّة المفرطة وعلاجها

متى نحكم على أنفسنا بأنّنا أصحاب شهيّة مفرطة؟ كيف تستطيع المرأة صاحبة الشهيّة المفرطة مقاومة شهيّتها؟ ما هي الأطعمة البديلة لصاحبات الشهيّة المفرطة؟ وكيف تتفادى النساء ذوات الشهيّة المفرطة زيادة الوزن؟

 

أسئلة توجّهت بها "الجميلة" لأخصائيّة التغذية رولا الساعاتي التي قدّمت أهمّ المعلومات حول موضوع الشهيّة المفرطة، أسبابها وحلولها:

 

تقول رولا: " تشكو العديد من النساء من مشكلة بدت وكأنّها الأبرز هذه الأيّام، والتي تدعى الشهيّة المفرطة لتناول الطعام، وبالتالي اكتساب الوزن بشكل مزعج وخطير على الصحّة، وفي البداية لا بدّ أن نعلم الفرق بين الشهيّة والجوع، فالجوع هو إحساس فيزيولوجيّ يدفعنا لتناول حاجتنا من الطعام، أمّا الشهيّة فهي إحساس وهميّ أو إحساس نفسيّ يجعلنا نتناول المزيد من الطعام بعيداً عن حاجتنا"، مشيرة إلى أنّ هناك العديد من الأسباب التي تتحكّم بالشهيّة المفرطة، ومنها:

 

-الحالة النفسيّة بما فيها التوتّر، الاكتئاب والقلق، والتي تجعل الجسم يفرز هرمون يدعى الكورتيزول، حيث يجعلنا نشعر بالجوع لتناول الطعام، ثمّ يقوم بتخزينه على هيئة دهون حول منطقة الخصر.

 

-متلازمة ما قبل الطمث، وتتمثل أعراضها بالتغيّرات الهرمونيّة، النفسيّة والعاطفيّة التي تؤثّر بشكل مباشر على زيادة الشراهة عند النساء، وبالتالي زيادة الوزن، ولكنّ الخبر السارّ هنا أنّ الأبحاث العديدة كشفت أنّ تناول الأطعمة الغنيّة بالكالسيوم بما فيها الألبان والأجبان أو حتى أقراص الكالسيوم المدعّمة يقي من الإفراط في الشهيّة ويخفّف من آلام الدورة الشهريّة وأعراضها الأخرى.

 

-زيادة كميّة الملح المتناولة سبب مهمّ أيضاً لفتح الشهيّة، ففي حال تناولنا المزيد من الملح سيسبّب ذلك احتباس السوائل في الجسم، وبالتالي زيادة الوزن.

 

-الإفراط في تناول السكريّات المصنّعة بما فيها الكيك، الكوكيز الدونات وغيرها، ﻷنّها ترفع من نسبة سكّر الدم بسرعة قصوى ثم يعود لينخفض بعد انتهائنا من تناولها، ممّا يجعلنا نتناول المزيد من السكريّات.

 

- النوم أقلّ من سبع ساعات يوميّاً من أهمّ أسباب الشهيّة المفرطة، لأنّ الجسم يقوم بإفراز هرمونات الجوع "الغريلين"، وبالتالي تناول المزيد من الطعام.

 

وتذكر الأخصائيّة رولا أنّ أهمّ الحلول التي يمكن تقديمها لمعالجة الشهيّة المفتوحة تتمثّل في ما يلي:

 

-عدم نسيان وجبة الإفطار المحتوية على بيضة مسلوقة ثلاث مرّات أسبوعيّاً، ﻷنّها تعتبر الكابح الأوّل لشهيّتنا.

 

-شرب ليترين من الماء بشكل منتظم وممارسة الرياضة لمدّة نصف ساعة يوميّاً.

 

-إدخال الخضار الورقيّة كالخس والفاكهة كالموز والتفّاح إلى نظامنا الغذائيّ، فذلك يساعد على سدّ الشهيّة لفترات طويلة ومتباعدة، لأنّها غنيّة بالألياف الطبيعيّة، إضافة إلى قدرتها على إزالة الاكتئاب ورفع معدّل هرمون السعادة "السيروتونين".

 

-تناول الشوكولاتة السوداء واللّوز غير المملّح كسناك ما بين الوجبات يخفّف جدّاً من حاجتنا لتناول المزيد من الطعام.

 

-الانتظار لمدّة عشرين دقيقة عندما يخطر ببالنا طعام معيّن خارج أوقات وجباتنا الرئيسيّة يذهب بالفكرة بعيداً عن أذهاننا.

أضف تعليقا