ما لا تعرفه عن حسن كامي.. عمل شيالاً، واعترف بخيانته لزوجته

رحل الفنان ومغني الأوبرا حسن كامي عن عمر يناهز 82 سنة، بعد أزمة صحية طارئة، وسط حالة من الحزن والأسى، وخلال التقرير الحالي، نستعرض أبرز محطات حسن كامي.

اقرئي أيضًا : وليد توفيق يغار على حبيبته، إلى حد الجنون

بعد حصوله على ليسانس الحقوق في جامعة القاهرة، درس الغناء الأوبرالي بمعهد الكونسرفتوار، إلى جانب دراسات عليا موسيقية يإيطاليا، بدأ حياته الفنية عام 1963، وعمل إلى جانب ذلك بمجال السياحة والطيران، أدى دور البطولة فيما يزيد على 270 أوبرا عالمية في مختلف الدول منها: إيطاليا، الاتحاد السوفيتي، بولندا، فرنسا، الولايات المتحدة، اليابان، كوريا والدانمارك، وحصل على العديد من الجوائز العالمية وشهادات التقدير، ورغم انتمائه لعائلة أرستقراطية، من سلالة محمد علي باشا، مؤسس الأسرة العلوية، اختار أن يعمل إلى جانب دراسته، واتفق مع صديق لديه كان يدرس في كلية التجارة، ويمتلك والده شركة كبيرة في السياحة، أن يوفر له وظيفة هناك، وعندما شاهد مدير الشركة هيئته، قال له: "عاملي راجل ابن ذوات، روح شوف الراجل ده هيقولك إيه هتعمله، وهديك 10 صاغ في الساعة"؛ ليختار له الرجل وظيفة "شيال"، وكانت توفر له شهريًا أربعة أو خمسة جنيهات، يدفع منها مصاريف دروسه.

اقرئي أيضًا : مؤلف تامر وشوقية لأحمد مكي: «متمناش نتقابل تاني لا في شغل ولا في الحياة!»

اعترف كامي خلال أحد اللقاءات الإعلامية، أنه خان زوجته، ولكنه اعترف لها وطلب السماح منها، وقام بتقبيل يدها.

أضف تعليقا