بلقيس: أرفض تقديم فيلم عن حياتي لأنّي سأضطر إلى كشف الكثير من الفضائح

 خصصت الفنانة بلقيس جلسة لجمهورها عبر حسابها الخاص على موقع "انستقرام"، أجابت فيه عن أسئلتهم، وكشفت عن رفضها تقديم فيلم أو كتاب عن حياتها الخاصة، لأنها ستضطر حينها إلى كشف فضائح الوسط الفني والألاعيب التي بقيت مخفية.

وبررت رفضها بالقول "أرفض باختصار لأنني سوف أُبرز فضائح الوسط الفني المخبأة في بئر عميق، من أحسن لي ومن عرقل مسيرتي، من أحب ومن أكره، من حقَد ومن مارس ألاعيب ونشر أكاذيب في الإعلام . الأفضل أن يبقى الطابق مستورًا، والله يستر على الجميع  ويوفقهم.  ولكن بعد وفاتي إذا كانت سيرتي الذاتية والفنية تستحق،  فلا مانع عندي، لأنهم سينشرون الظاهر، أما الخافي فيذهب معي".

بلقيس ردًّا على سؤال حول ما إذا كانت تشعر بالانزعاج عندما يتم التركيز على السلبيات فقط، في حفل ناجح تحييه، وقالت "إطلاقًا، لأنّ الشخص الذي يحبّني ويقدّرني،  يركز على الشيء الإيجابي، ويُفترض بي أن أهتمّ به، أما الشخص الذي يبحث عن السلبيات ويتمسك بها فقط، ويترك النجاح، فيفترض بي أن أهمله لكي "يأكل في نفسه".

وعن أكثر موقف فشلت فيه، أشارت بالقول: "كنت صغيرة وقصدت مع والدتي عزاءً، وبدل أن أقول "عظّم الله أجركم، قلت "أجّر الله عظمكم"، وعندما رجعت إلى البيت "صفقت نفسي".

بلقيس أشارت إلى أنّ العناد هي الصفة الأبرز التي تحبها في نفسها، وأكدت أنّ نقطة قوّتها هو الجمهور عندما تغني على المسرح، وهو لم يخذلها في يوم من الأيام، لكنها رفضت في المقابل الإفصاح عن نقطة ضعفها، لكي لا يستغلها أحد ضدها  في يوم من الأيام.

أضف تعليقا