أحدث طرق علاج التشقّات الجلدية

تتشكّل علامات تشقّق أو تمدّد الجلد في شكل خطوط طوليّة، يتغيّر لونها من أحمر ضارب إلى البنفسجي إلى أبيض، بحسب سوء وعمق الحالة. جولة سريعة على أهم علاجاتها...

 

اقرئي أيضاً التشققات الجلدية... متى وكيف تظهر؟

 

طريقة LED Photomodulation

كيف تعمل؟

هي علاج يُستخدم فيه الصمّام الثنائي الباعث للضوء LED لتحفيز إنتاج الألياف المرنة في الجلد (الكولاجين والإيلاستين)، وبالتالي التخفيف من التشقّقات الجلدية. ويعتمد اختراق الإشعاعات للأنسجة على لونها. فكلّ لون يرتبط بطول موجة معيّن. وحين تلامس موجة الضوء الخليّة، يساعد امتصاص الطاقة الضوئية على تحفيز نشاطها. وبالتالي، سوف تنتج الخليّة أليافاً تعطي الحجم والمرونة للأدمة. بالنسبة للتشقّقات الجلدية، يتمّ استخدام الضوء الأحمر والبرتقالي لتنشيط الأرومات الليفية، من دون تأثير حراري، بطريقة تسمح لها بإنتاج كولاجين جديد.

 

النتائج

تخفيف التشقّقات الجلدية القديمة (البيضاء) بنسبة 50 %، وإخفاء التشقّقات الجلدية الجديدة (الحمراء والملتهبة) بشكل جزئي. ويُعتبر الصمّام الثنائي الباعث للضوء هو العلاج المستقبلي غير الجراحي للتشقّقات.

 

الإيجابيّات

لا يُصدر الصمّام الثنائي الباعث للضوء قوّة كبيرة تجنّباً لإلحاق الضرر بالأنسجة، لكنّه يعطي طاقة كافية لتحفيز خلايا الجسم على الاستجابة للعلاج. لا يسبّب العلاج الضرر أو يتطلّب العزلة عن المجتمع. وهو غير مؤلم وليست له آثار جانبية.

 

السلبيّات

هذا العلاج طويل، كما يجب الجمع بينه وبين علاج آخر، غالباً ما يكون الضوء النابض، لتعزيز فعاليّته. يجب إجراء 3 جلسات كحدّ أدنى، وتوقّع 8 جلسات بشكل عام، بمعدّل جلستين في الأسبوع. يستمرّ التحسّن بعد انتهاء الجلسات، ويتطلّب الصبر قبل رؤية النتائج النهائية.

 

 

التردّدات الراديويّة

كيف تعمل؟

هي علاج غير جراحي تولّد فيه التردّدات الراديوية مجالاً كهربائياً بين قطبَي أداة يدويّة، ما يؤدّي إلى اضطراب أيوني. ويحدث مرور الطاقة بالأنسجة إلى اصطدامات بين الجزيئات والأيونات المشحونة، ويحوّل هذه الطاقة الآليّة إلى حرارة، ما يساهم في ارتفاع درجة الحرارة في الأدمة وطبقة ما تحت الأدمة، من دون الإضرار بطبقة البشرة. وهكذا تسخن الطبقات العميقة في الجلد ويتمّ تحفيز إنتاج الكولاجين من قبل الأرومات الليفية.

 

النتائج

يصبح الجلد، الذي تمّ تسخينه قليلاً، مشدوداً ومرناً وناعماً بشكل أكبر. وتصبح التشقّقات الجلدية أقلّ وضوحاً. وتظهر آثار العلاج واضحة منذ الجلسة الثالثة أو الرابعة: اختفاء اللون الأحمر للتشقّقات الجلدية الجديدة، تخفيف التورّم، ملء وتنعيم تجويف التشقّقات الجلدية. يجب إجراء 6 جلسات على الأقلّ، تفصل بين كلٍّ منها 10 أيّام إلى 3 أسابيع، قبل رؤية النتائج.

 

 

اقرئي أيضاً زبدة الشيّا علاج للتشقّقات الجلديّة

 

الإيجابيّات

  • لا ضرورة للانعزال عن المجتمع، حيث لا تظهر جروح خارجيّة على الجلد.
  • يتحسّن شكل الجلد بطريقة واضحة بفعل العلاج.
  • يمكن علاج كلّ أنواع البشرة بالتردّدات الراديوية.

 

السلبيّات

العلاج طويل، يتطلّب الصبر.

أضف تعليقا