التنورة البليسيه قطعة ضرورية لاناقتك في موسم شتاء 2019

  • صيحة التنّورة البليسيه أو المكسّرة من العام الماضي لن تختفي هذا العام! فهي تصميم شهد رواجاً لا يمكن تجاهله في خطوط الموضة.

    تتوافر التنّورة البليسيه بطولين، الماكسي والميدي، يحدّد طولها طول كلّ امرأة، وما إذا كانت محجّبة أو لا. تسيطر خامة المخمل الشتويّة والميتاليك اللمّاع على موديلات البليسيه لهذا العام، وكذلك الجلد، ولكنّه أقلّ رواجاً مقارنة بالمخمل والميتاليك.

    لمن تتناسب التنّورة البليسيه؟

     


     

     

    جزء من رواج هذه الصيحة، أنّها تلائم جميع أشكال الجسم تقريباً، لا تفرّق بين المرأة النحيفة والسمينة، فقط يحدّد لون التنّورة فيما إذا كان فاتحاً أو داكناً بحسب مناطق تراكم الدهون، فصاحبات الأرداف العريضة بالطبع تناسبهنّ التنانير البليسيه الداكنة، بينما النحيفات يفضّل اقتناء تنّورة بليسيه بدرجة من النيود الناعم.

    طرق تنسيق التنّورة البليسيه في الخريف والشتاء

    اقتني تنّورة بليسيه، سواء كانت من المخمل أو الميتالك، فكلاهما قماش مناسب للطقس البارد، يمكن ارتداؤها مع كنزة من الصوف، سواء فضفاضة أو ملتصقة بالجسم، كما يمكن تنسيقها مع سترة شتويّة من الجلد. ولمزيد من الأناقة والعصريّة يفضّل اعتماد السترة بطريقة No-Sleeves أي توضع على الأكتاف فقط، مع ارتداء تي شيرت برسم عصريّ.

     


     

     

    أمّا الحذاء المناسب للتنّورة البليسيه، فالخيارات مفتوحة، البعض يفضّل ارتداءها مع حذاء بكعب عالٍ أو مع حذاء رياضيّ أو Ankle Boot،

    يتوقّف الأمر على أسلوب كل امرأة، وما إذا كانت تفضّل الإطلالات الكاجوال أو الكلاسيكيّة.

    أضف تعليقا