بالفيديو: هشام ماجد يتحدث عن تفاصيل أزمته مع أحمد فهمي ويؤكد: "افتقدت العمل معه"

كشف هشام ماجد عن السبب الحقيقي وراء أزمة انفصاله وشيكو عن زميلهما أحمد فهمي، بعد سلسلة من النجاحات؛ مما أثار جدلاً كبيرًا حول سبب انفصالهم.

أكد هشام ماجد أن علاقتهما بزميلهما أحمد فهمي جيدة ولم تتأثر بانفصالهم، وأنهم على اتصال دائم ببعضهم، وكان آخرها منذ يومين، وأوضح أن فهمي هو من أراد الانفصال عنهما بسبب الخلافات الكثيرة التي نشأت بينهم في آخر فيلم جمعهم وهو «الحرب العالمية الثالثة»، ووجدوا أن ذلك أفضل؛ بدلاً من أن يخسروا صداقتهم بسبب العمل.

شاهدي الفيديو : 



وأضاف ماجد، أن علاقة صداقتهم قوية، ولكن خلافاتهم كانت كثيرة جدًا منذ أول عمل جمعهم معًا، وكانت ناتجة عن اختلاف رأيهم حول تفاصيل أعمالهم؛ فلكل واحد منهم رؤية مختلفة، والتي وصلت إلى طريق مسدود، ولم يكن هناك حل سوى الانفصال، ورغم ذلك لم تكن تلك رغبتهم، حتى آخر وقت حاولوا ألا ينفصلوا ولكن لم يوفقوا في ذلك.

وتابع هشام ماجد خلال حلوله ضيفًا على عمرو الليثي في برنامج «بوضوح» على قناة الحياة في حلقة السبت 23 يونيو، أنه يفتقد وجود أحمد فهمي في أعمالهما الفنية التي يقدمانها بدونه؛ مشيرًا إلى أنه من الوارد العودة للعمل معًا في أي وقت، ولا يوجد لديهما مانع في ذلك.

اقرئي أيضًا : أروى تغني باللهجة العراقية لأول مرة

وأكد أن التوتر بينهم تقلص كثيرًا بعد انفصالهم؛ مشيرًا إلى أنهم حاليًا بمثابة البدء من جديد في مشوارهم الفني، إذ أن الجمهور تعود على أن يشاهد الثلاثي معًا، ولكن بعد الانفصال أصبح فهمي يقدم أعمالاً بمفرده، ويقدم هو مع شيكو أعمالاً فنية ثنائية بدونه.


 

أضف تعليقا