٥ عناصر مشتركة بين أحمد السقا ونجله ياسين.. أبرزها الأكشن والفروسية

أعلن ياسين السقا نجل الفنان أحمد السقا منذ أيام قليلة عن مشاركته في بطولة فيلم «ليلة هنا وسرور»، إلى جانب محمد عادل إمام وياسمين صبري، وعلى ما يبدو أن ياسين يسير على خطى والده منذ البداية، خصوصًا مع وجود الكثير من نقاط التشابه بين كليهما، مما قد يصنع في المستقبل مقارنات بين الثنائي، خاصة مع دخول ياسين مجال التمثيل الذي نجح والده في أن يحقق خلاله نجومية واسعة، ولعل أبرز ملامح التشابه بين ياسين ووالده:

1- الملامح الشكلية: هناك درجة كبيرة من التشابه بين ياسين ووالده، فإذا ما وضعت صورة لياسين وسط مجموعة ممن هم في سنه وحاولت التعرف على نجل أحمد السقا من وسطهم، بالتأكيد ستتعرف على ياسين حتى وإن كانت تلك هي المرة الأولى التي تراه فيها.

2- الأكشن هو قاسم مشترك بين الاثنين، فيبدو أن بداية ياسين ستكون على خطى والده، خصوصًا أنه يقدم ضمن أحداث العمل دور نجل أحد رجال العصابات والذي سيتسبب في العديد من المشكلات لكل أبطال الفيلم أولهم محمد إمام، وتتضمن مشاهده الكثير من الحركة التي تميز بها والده في أفلامه.

اقرئي أيضًا : الوسمي: أعود لجمهوري بـ«آخر غرامي وأوله».. وهذه هي تفاصيل الأغنية الجديدة

3- التدريب لساعات طويلة: يقوم ياسين حاليًا بتدريبات مكثفه من أجل الوصول للياقة البدنية اللازمة لعمل الدور المرشح له في فيلم «ليلة هنا وسرور»، وتصل ساعات التدريب لخمس ساعات يوميًا، بحسب مصادر داخل الفيلم أكدت أن هذه هي نصيحة الفنان الشهير لنجله، فقد طالبه بالاجتهاد من أجل الوصول إلى اللياقة البدنية التي تساعده على تأدية مشاهد الحركة بشكل جيد، وهو نفس ما يقوم به الأب دائمًا فأثناء استعداد السقا لدوره في فيلم «هروب اضطراري» وصلت ساعات تدريبه إلى 7 ساعات يوميًا.

4- رفض الوساطة : رفض ياسين أن تكون بدايته ضمن مسلسل «الحصان الأسود»، والذي عرض لوالده العام الماضي خوفًا من اتهامه باللجوء للواسطة، وهو ما أيده فيه والده أحمد السقا، على الرغم من تأكيد مخرج العمل حينها أن اختيار ياسين وترشيحه للدور كان بسبب مناسبته له فقط، لكن كل منهما رفض الفكرة تمامًا وفضل أن يكون الظهور الأول للفنان الشاب من خلال علاقاته هو وليس علاقات والده .

اقرئي أيضًا : مي عمر تثير الجدل بجلسة تصوير جديدة.. هل ظهرت عليها علامات الحمل؟

5- الفروسية: هي الرياضة المفضلة لكل من أحمد السقا ونجله ياسين وتعد أحد أهم ملامح الشبه بين الفنان وابنه، فكلاهما يمتلك الخيل الخاص به ويحرص على ممارسة رياضته المفضلة في الإسطبل الذي يمتلكه الأب، وقد اعتاد ياسين ركوب الخيل منذ أن كان في التاسعة من عمره.

أضف تعليقا