تقنية ليزر جديدة لتضييق المهبل... نتيجة مثالية في 20 دقيقة

تواجه معظم النساء مشكلة ترهل منطقة المهبل واتساعها لأسباب عدة أبرزها الولادة والعلاقة الزوجية وتقدم العمر. لذا يلجأن إلى الجراحات التجميلية لتضييق هذه المنطقة. إلا أنهنّ لن يحتجن إلى ذلك بعد الآن. فقد تمّ أخيراً ابتكار طريقة لتجميل المهبل بواسطة الليزر، من دون تخدير أو ألم. وتطلق على هذه التقنية تسمية "فوتو فاجينال ريجوفينيشن".

 

 أسباب اتساع المهبل

تسبب عملية الولادة تمزّق الأنسجة المحيطة بـالمهبل، ما يؤدي إلى اتساعه وتمدّده. وهذا ما يحدث أيضاً نتيجة زيادة الوزن ومع مرور الوقت بعد الزواج.

كذلك يؤثر التقدم في السنّ على هذه المنطقة كما ينعكس على سائر مناطق الجسم. وهكذا تظهر التجاعيد وعلامات الترهل عليها.

 

تقنية الليزر لتضييق المهبل

  • تعتمد هذه التنقية على الليزر  إلا أنها لا تفرض على مَن تخضع لها البقاء في المستشفى.
  • يستغرق الخضوع لها 20 دقيقة على الأكثر وهي لا تسبّب الألم. لذا يتم إجراؤها من دون استخدام أي نوع من التخدير.
  • للحصول على النتيجة النهائية والمثالية، يجب الخضوع لجلسة  ليزر شهرياً لمدة 3 أشهر فقط.
  • قد تظهر بعض الإفرازات بعد الخضوع للعملية إلا أنها تختفي بعد أقل من 3 أيام.

     

فوائد تضييق المهبل ب الليزر

  • يمكن هذه التقنية تحسين العلاقة الزوجية شرط ألا تتم (العلاقة) قبل مرور 3 أيام على الخضوع للعملية.
  •  تساعد على الحدّ من احتمال حدوث الالتهابات المهبلية.  
  • لا تمنع الإنجاب بطريقة طبيعية.
  • تساهم في علاج مشكلة التبول اللاإرادي أو سلس البول.
  • تسمح باستعادة الحياة الطبيعية فور انتهائها.

اقرئي أيضاً

  هذا ما تفعلينه من دون انتباه ويسبب الالتهابات المهبلية لديك!

للنساء فقط: تضييق المهبل في حيل ووصفات لن تخطر ببالك

  وصفات الفواكه للقضاء على الإفرازات المهبلية بحسب لونها

 

أضف تعليقا