سعرات حراريّة أقلّ لمحاربة الشيخوخة

يلعب النظام الغذائيّ دوراً كبيراً في محاربة ظهور علامات التقدّم في السنّ، وهو أمر ثبتت صحّته منذ سنوات عديدة، إلّا أنّ عدداً من علماء جامعة كاليفورنيا الأمريكيّة كانوا أكثر دقّة لجهة تحديد نوع النظام الغذائيّ الأنجح الذي يحافظ على شباب البشرة والجسم.

فقد أكّد هؤلاء العلماء بأنّ اتّباع نظام غذائيّ قليل السعرات الحراريّة لفترات طويلة لا تقلّ عن 6 أشهر يساهم في إطالة العمر البيولوجيّ للجسم ويمنع التلف السريع للخلايا، وبالتالي يحارب علامات التقدّم في السنّ، وذلك حسب موقع Eurek Alert.

بالطبع تختلف السعرات الحراريّة التي يحتاجها كلّ جسم باختلاف عدّة عوامل مثل: الوزن، الطول، العمر، الجنس والنشاط البدنيّ الذي يتمّ بذله يوميّاً، ويمكن حسابها اليوم عن طريق عدّة تطبيقات متوافرة على الإنترنت، فمثلاً تحتاج المرأة التي تبلغ من العمر 28 وبوزن 70 كلغ وطول 169 سنتم إلى 2000 سعرة حراريّة لنشاطاتها اليوميّة العاديّة التي لا تحتاج إلى مجهود كبير.

ولتحقيق نظام غذائيّ قليل السعرات الحراريّة، يمكن تناول البيض المسلوق مع عصير غير محلّى على الإفطار، مع قطعة لحم منزوعة الدهن إلى جانب كميّة من الخضار المسلوق على الغداء، وصحن من الشوربة الخالية من المعكرونة أو الشوفان على العشاء.

يفضّل استشارة أخصائيّة للتغذية لاعتماد النظام الغذائيّ القليل السعرات الحراريّة الأنسب لكِ

أضف تعليقا