جميل راتب يؤكد: لم امثل مشاهد إباحية ولكن...

 حلّ النجم الكبير جميل راتب ضيفاً على الإعلامية راغدة شلهوب في برنامج "فحص شامل" حيث قال إنّ اسمه الكامل جميل أبو بكر راتب، وإنّ عمره تسعون عاماً، وإنه كان مدخناً شرهاً جداً حتى عمر الثمانين، و بعد الشعور بالتعب والدوخة اتخذ قراره بترك التدخين.

راتب عرّف الحب أنّه "قضاء وقدر" وقال إنّ ملامح وجهه الصارمة هي سبب تقديمه أدوار الشر في معظم أعماله .

وقال إنه يحب هذا النوع من الأدوار لأنه بعيد عن شخصيته، فهو محب للتأمل والخيال.

 

اقرئي أيضًا:  بالفيديو... جميل راتب ينفي شائعة وفاته

 

وكشف راتب أنّ آخر قصة حب عاشها كانت مع زوجته الفرنسية التي انفصل عنها، مشيراً إلى أن الحب الذي يشعر به ليس حباً جسدياً لكنه حب احترام موضحاً إلى أنها تعتبر نفسها زوجته حتى الآن.

 وقال إنه رفض الإنجاب خوفاً على مستقبل أولاده، خاصة أن عمله في الفن ليس مستقراً مضيفاً " زوجتي ظلمت لأن الفن كان بالنسبة إلي كان أهم حاجة".

 

اقرئي أيضًا:  إصابة جميل راتب بمرض ألزهايمر والأطباء ينصحونه باعتزال التمثيل

 

 وروى راتب موقفاً أثر فيه أثناء عودته من مطار القاهرة فقال " جلست جنب سائق التاكسي فحدثني عن حياته وعن ابنه الذي أصبح طبيباً وابنته في الجامعة، وقال لي وأنت عندك أولاد إيه قلت له  مش عندي راح قالي ولا يهمك إحنا كلنا ولادك"

أضف تعليقا