«اللايف ستايل» الصحي نمط الإيقاع المتكرر

عندما تخرج الموسيقى عن الإيقاع ننزعج ونقوم بإطفائها. هذه هي الطريقة التي يعمل بها الجسم أيضاً، ولتحقيق الانسجام، نحن مسؤولون عن الانتباه والحفاظ على هذا الإيقاع، وهذا يتطلب الإرادة والانضباط، فعندما يختل الإيقاع لا بد أن هناك خطأ ما.

ثلاثة أشياء تعلمتها في سن مبكرة جدًا كانت:

1- أكل ثلاث وجبات (لا وجبات خفيفة)

2- ممارسة الرياضة (ليس بالضرورة في ناد رياضي، كالسير على الأقدام)

3- النوم في الوقت نفسه كل يوم

وقد وجدت أن هذا الاتساق فعال بالنسبة لي، ولجسمي، فالتغذية والنشاط والراحة أمور حيوية، ودائمًا يكون لدينا أعذار، أو نقوم بإعطاء الذرائع لمجرد قيامنا باتباع جزء واحد منها فقط، ولكن من المهم أن نبطئ وتيرتنا ونحافظ على التوازن في حياتنا اليومية، لقد ألقيت كلمة مؤخرًا في حدث، وكان من ضمن الأسئلة سؤال - كيف نعلم أطفالنا هذا الإيقاع؟ سألت طارح السؤال إن كان مواظبًا عليه؟ وكان الجواب لا، فكيف لنا أن نتوقع أن نعلم ذلك؟

إذا كان لدينا غياب وعي، وعدم معرفة أجسادنا، والاعتماد على الآخرين لإيجاد الحل، فهذا في حد ذاته هو عدونا.
من المهم أن ندرك ونتواصل مع أنفسنا على أساس يومي؛ لنكون قادرين على فهم صحتنا. يجب أن نجد وسيلة لإعطاء أجسامنا فترة نقاهة على أساس يومي، الجزء الأساسي والمهم من حياتنا هو التنفس، فهل نتوقف للتفكير «هل أتنفس بشكل صحيح»؟ نحن نقوم بتلويث أفكارنا باستمرار بالفوضى، الصحة هي أفضل هبة تلقيناها ومع هذا نأخذها كأمر مفروغ منه، ولا نبدأ رعاية أنفسنا إلا عند حدوث أمر طارئ، فلماذا الانتظار حتى حدوث ذلك؟ ليكن اللايف ستايل استثمارنا لطول العمر بصحة جيدة

 


إيرينا شارما

 

أضف تعليقا