الشاب خالد: لم أشمت بـ سعد المجرد وهذا ردّي على مثيري الفتنة

أطلق الفنان الجزائري الشاب خالد، سيلاً من الاتهامات وجهها الى الصحافة وبعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي لمحاولتهم إثارة الفتنة بينه وبين زميله الفنان المغربي سعد المجرد، مستغلين – بحسب زعمه – تصريحاته الأخيرة حول قضية الإغتصاب التي اتهم المجرد بارتكابها في باريس ويقبع على إثرها في السجن لغاية اليوم.

وكان الشاب خالد قد صرح قبل نحو أسبوع بأن المجرد يتحمل مسؤولية ما حصل معه، واتهمه بالطيش، مشيراً الى حادثة الاغتصاب التي اتهم المجرد بها أيضا في أمريكا، الأمر الذي أثار ردود فعل غاضبة ومستنكرة من قبل جمهور المجرد ضد الشاب خالد على تلك التصريحات.

ولتوضيح وجهة نظره، أطل الشاب عبر شاشة  MBC حيث أعرب عن حبه واحترامه لسعد المجرد، وأنّ ثمة من اشتغل ليوقع الفتنة بينه وبين زميله.

وأكّد الشاب خالد أنّ تصريحاته فّهمت بشكل خاطىء،  مناشداً "مفتعلي الفتنة" بأن يعملوا على إزالة الفتنة بين الأخوة والجيران – ويقصد الجزائر والمغرب -  بدلا من إثارتها، معربا عن أمله بأن يخرج المجرد من سجنه بالسلامة وأن يطلق سراحه وأن يكون أحسن من كل الناس.

وأكّد الشاب خالد أنّه قال ما قاله في السابق كأخ كبير للمجرد وليس شماتة به، واصفاً المجرد بصاحب الصوت الجميل.

وأعلن عن رغبته في غناء ديو مع المجرد بعد خروجه من تلك الأزمة، مؤكداً أن الجزائريين والمغاربة هم أخوة و "لكن هناك  أشخاص يضغطون على الصحافة، فيفهم المغربي الكلام بطريقة مختلفة عن التي يفهمها الجزائري".

ونفى الشاب خالد الاتهامات ضده بالهجوم على المجرد لتحقيق الشهرة،  وقال "اتهموني أنني أغار منه وأني هاجمته بهدف تحقيق الشهرة، وانا لست بحاجة إلى الشهرة".

اقرئي أيضاً:

ماذا كشفت كاميرات المراقبة في الفندق الذي أقام فيه سعد المجرد

فرنسا قد تسلّم سعد المجرد إلى السلطات الأمريكية.. فما السبب؟

بالفيديو.. أول رسالة من سعد المجرد إلى جمهوره من داخل السجن

أضف تعليقا