حملة لمنع نانسي عجرم من الغناء في صيدا

 بعد أيام على إطلاق مهرجانات صيدا رسمياً والتي ستتضمن حفلين الأول لنانسي عجرم والثاني للعازف غي مانوكيان، انطلقت حملة إلكترونية شعارها "صيدا لن ترقص"، هاجمت تنظيم مهرجان غنائي في مدينة "يصلي فيها الشباب والأطفال والنساء صلاة الجمعة في الشوارع، ولو تحت المطر، ورغم البرد وتعرف ببهجتها في العيدين، ومسابقات القرآن والحديث والجهاد، وكل عائلاتها بذلت شهداء دفاعاً عن كرامة هذه المدينة المسلمة"، وفق نص العريضة التي دعت الحملة إلى توقيعها!

 

اقرئي أيضاً: بالصور: إطلالات كارثية لـ نانسي عجرم

 

بعد أكثر من 24 ساعة، وقَّع 600 شخص على العريضة التي يسعى منظموها إلى أن يصل عدد التواقيع إلى 4 آلاف قبل موعد انطلاق المهرجان في 4 أيلول سبتمبر المقبل.

وقد روّج أصحاب هذه الحملة إلى هاشتاغ "صيدا لن ترقص"على مواقع التواصل الاجتماعي، ما أثار جدلاً بين مؤيد ومعارض.

 

اقرئي أيضاً: انتقادات لـ نانسي عجرم بسبب هذا الفستان

 

نانسي عجرم من جهتها التزمت الصمت ولم تعلّق على الحملة، ولم يعرف ما اذا كانت ستلغي حفلتها خوفاً من أي شغب محتمل.

أضف تعليقا