"ديكورات" غرفة الجلوس في موسم المدرسة

على أبواب العام الدراسي الجديد، من المعلوم أنّ معظم أفراد العائلة، وخصوصاً التلامذة منهم، يقضون جلّ أوقاتهم في غرفة الجلوس. لذا، من الضروري توفير عامل الراحة في هذا الحيز والاهتمام بالــ"ديكورات" فيه، وذلك من خلال تطبيق الآتي:

استعمال الألوان الحيادية كالأبيض والبيج لطلاء الجدران، واختيار الأثاث المريح والعملي، كذلك المكسوّ بالقماش أو القطن أو الجلد أو الـ"ألكانترا"، مع البعد عن كساء الحرير لصعوبة تنظيف الخامة المذكورة. من جهة ثانية، يُحبّذ توزيع الأرائك على شكل حرف "إل" أو "يو" اللاتينيين. الجدير بالذكر أنه كلّما زاد عرض المقعد وجب خفض علوّه، والعكس صحيح.

 انتقاء الستائر المصنوعة من الكتّان، مع الحرص على أن تتماشى ألوانها مع قماش الأرائك.

الاهتمام بمكان التلفاز، فلا بدّ أن يكون مرئياً لجميع الجالسين في الغرفة. في هذا الإطار، يمكن أن يعلّق الجهاز على الجدار الرئيس، أو أن يتخذ مكانته ضمن مكتبة من الخشب، حسب مساحة الغرفة. لكن، يُنصح بالبعد عن وضع التلفزيون قبالة النافذة التي تعكس ضوء الشمس على الشاشة.

ليس من الضروري استعمال الإنارة القوية في "ديكورات" هذه الغرفة.

كسوة الأرضية بــ"الباركيه".

 التقليل من عدد الـ"اكسسوارات".

استخدام مكتبة ومكتب صغير، أو وضع طاولة بسيطة مع كراس أربعة في إحدى الزوايا للأكل أو اللعب.

أضف تعليقا