احذري عند ارتداء العدسات اللاصقة

أي سيدة جربت ارتداء عدساتٍ لاصقة للمرة الأولى بعد سنوات من ارتدائها للنظارات الطبية، تعلم جيداً كم أنه حل رائع للجمال، حيث ليس عليكِ أن تغيري كل شيء بناءً على نظاراتك وقدرتك على الرؤية، ولا بقايا ماسكارا على زجاج العدسات، كما تعود عيناكِ للظهور من جديد للواجهة لإبراز جمالك.

ولكن على عكس النظارات، فإن ارتداء العدسات اللاصقة يتطلب المزيد من الأدوية المعقمة لعدسة العين، والتي تحافظ على وجود السوائل والنظافة على حدٍ سواء، لإبقاء عينيكِ في حالة صحية قدر المستطاع، ولهذا فإن تغيير المياه في عبوة العدسات ضرورية كل ليلة، ولكن ما هو الأمر الذي عليكِ الحذر منها عند ارتداء العدسات اللاصقة؟

قبل دخولك إلى حمام السباحة أو الدوش، تأكدي من حصولك على بعض الثواني الإضافية لخلع العدسات، حيث عليكِ ألا تقومي بالاستحمام أو السباحة على الإطلاقة مع العدسات، حيث إن الماء بالأخص من الصنبور تشكل أرضية ممتازة لنمو البكتيريا التي تستطيع التراكم خلف العدسات اللاصقة، مما يهدد عينيكِ بشكل مباشر وبشكل خطير جداً.

سيدتي إن نزع العدسات اللاصقة قبل الحمام أو السباحة سيحميكِ من مئات المشاكل، وإن حصل وتبللت العدسات دون قصدك، قومي بتنظيفها بالمعقم بأسرع ما استطعتِ.
 

أضف تعليقا