حقيقة وفاة الفنانة ليلى طاهر

ردت الفنانة ليلى طاهر في تصريحات صحفية لإحدى المواقع على الأنباء المتداولة عبر مواقع السوشيال ميديا عن وفاتها. 
أوضحت ليلى طاهر مدى انزعاجها قائلة "الشائعة التى انتشرت أمر أزعج جمهورى وازعجني شخصيا لان هناك ناس تحاول مرارا وتكرارا أن تنشر مثل هذه الشائعات المضللة".


كشفت ليلى طاهر عن حالتها الصحية قائلة "أنا بصحة جيدة ولا أعاني من شئ وكل ما تردد عار تماما من الصحة وأشعر بالامتنان والحب الذى ظهر فى قلوب كل من تواصل معي وانا ابادلهم نفس الشعور والحب"
الفنانة ليلى طاهر اسمها الحقيقي شيرويت مصطفى إبراهيم فهمي، واختارت اسم ليلى من شدة حبها للفنانة ليلى مراد وهي من أصول تركية وولدت في 13 مارس عام 1942.
حصلت ليلى علي بكالوريوس خدمة اجتماعية إلا أنها قررت دخول عالم الفن وكان أول أعمالها الفنية هو فيلم  «أبو حديد» مع الفنان الراحل فريد شوقي عام 1958م
ثم اتجهت إلى التليفزيون، وعملت كمذيعة، مع بداية إرسال التليفزيون المصري عام 1960م وقدمت العديد من البرامج الناجحة ومن أشهر هذه البرامج برنامج « مجلة التليفزيون»، الذي استمر  فترة طويلة
شاركت ليلي طاهر في العديد من الأعمال الفنية بعد ذلك ومنها الناصر صلاح الدين، لا تدمرني معك، عفوًا أيها القانون، الاحتياط واجب، المدمن، حكمت المحكمة، عاصفة من الدموع، ليالي ياسمين، تضحك الأقدار، الطاووس، قطة على نار.

أضف تعليقا