أمل العوضي: العمل مع القديرة سعاد عبدالله متعة فنية من نوع خاص

عبرت الإعلامية الفنانة أمل العوضي عن سعادتها الكبيرة بردود الأفعال التي يحصدها هذه الأيام عملها الدرامي التلفزيوني "نوايا" الذي يعرض على "أم بي سي".

بعد بروزها في مسلسل "نوايا" بتجسيد شخصية بسمة، الذي يعرض حالياً على شاشة الـ mbc، "الجميلة" التقت النجمة أمل العوضي للتحدّث معها عن تجربتها في هذا العمل. حرصت أمل على التواصل معنا رغم أنها تقضي اجازة قصيرة في ربوع فرنسا بالتحديد في العاصمة باريس، كانت تعيش نشوة الفرح خصوصاً أنها احتفلت مؤخراً بعيد ميلادها وتمنينا لها بأن تكون أيامها أفراح وسعاد.

سبقتنا الفنانة أمل في طرح السؤال إذ وجهت لنا سؤالاً قائلة: "ما رأيكم في دوري بمسلسل "نوايا"؟
حقيقةً، هذا إن دلّ إنما يدلّ على حرص الفنان أن يعرف بنفسه رأي الصحافة والنقاد في أي عمل جديد حيث أن القلق مرافق للممثلين أحياناً.

وتابعت أمل: "أشكر جمهوري الكبير على كل كلمة يكتبها أو يعبّر عنها".

وأتمنى أن أكون عند حسن ظن الناس دائماً بأن أُقدم أعمالاً قريبة من الجمهور ويشعرون بها لمجرد صدقي في الأداء، والحقيقة أنني أرى أن أهم عوامل نجاح أعمالي الفنية هو الصدق الفني في الأداء دون أن أضع أي اعتبارات لما أُقدمه إن كان سيظهرني غير جميلة وما شابه ذلك لأنني فنانة ومن حقي أن أؤدي كل الأدوار بالشكل الذي يخدم الشخصية.

وأضافت العوضي: "أحببت الدور جداً وأحسست أنه قد رسم لي وحدي، فأنا هكذا على طبيعتي وسجيتي أفرح لأقل شيء وأتضايق وأتحسس من أصغر الأمور". أما عن الأحداث المرتقبة طبعاً لا أريد أن أحرق العمل وأحداثه المشوقة للجمهور. ولكن أكتفي بالقول إن هناك بعض المواقف التي " ستزيد الطينة بلة " بيني وبين الفنان حسين المهدي ولكن حتماً النهاية ستكون مرضية للجميع.

وعن تجربتها مع القديرة سعادة عبدالله قالت: "العمل مع القديرة أم طلال متعة فنية من نوع خاص وتحدي لتفجير الطاقات والذهاب إلى مناطق متجددة من العطاء الفني الذي يليق بقيمة المسلسل والكوادر التي تعمل عليه. والوقوف بجانبها تجربة إضافية لرصيدي الفني، وأقدر مبادرتها بترشيحي لتقديم شخصية بسمة في المسلسل، وهذه الشخصية تختلف شكلاً ومضموناً عن جملة التجارب والشخصيات التي قدمتها من قبل".
وأضافت: "مسلسل"نوايا"، تبدأ حكايته عندما أرتبط بعلاقة مع شاب عائد لتوه من الخارج بعد الدراسة الأكاديمية، إلا أن تلك العلاقة تواجه العديد من المشاكل بسبب النظرة الطبقية التي تتخذها أسرة الفتاة تجاه صديقها، فتمنع الأسرة بسمة من الارتباط بحبيبها وتمضي الأحداث، لتتلقى بسمة الكثير من عروض الزواج، ما يجعلها أمام دوامة عاصفة من الأحداث والشخصيات حتى يأتي القرار بمواجهة الجميع بقرارٍ مفاجئ."

اقرئي أيضاً:

مسلسل "يا ريت" في رمضان على الـMtv!

لماذا تعرّضت الفنانة سعاد عبدالله لمواقف صعبة في مسلسل "نوايا"

أمل العوضي بين مسافات سعاد عبدالله ولأجل عين سعد الفرج

أضف تعليقا