هذا ما قالته سعاد حسني عن زواجها السري من العندليب عبد الحليم حافظ

في ذكرى ميلادها الذي صادف في 26 كانون الثاني من العام 1943، تناقلت المواقع الالكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي، ما تردد عن الزواج السري الذي تم بين الثنائي الفني "السندريلا" و"العندليب"، وتباين الآراء حوله، تظل علامات الاستفهام دائرة عنه.  

 

في حوار لحسني مع الكاتب الصحفي محمد بديع سربية، نشر في مجلة "الموعد"، قالت: "عندما أريد الزواج، سأتزوج هنا في القاهرة، في بلدي وبين أحبابي وأهلي".  

 

السندريلا تابعت: "الزواج عمره ما كان جبر خاطر، الزواج لابد له من مقدمات وترتيبات وأخد ورد، ولابد أن يكون علنيًا، لأنه نبأ سار يسعد جمهوري وجمهور عبدالحليم".  

 

وأضافت سعاد حسني: "لا معنى لأن نتزوج في السر، لأن معنى هذا أننا نعمل عملا غير مشروع، أو غير مستحب، أو لا نفخر به"..  

 

سعاد حسني أكدت: "كل ما أشيع عن زواج تم، أو زواج سيتم بيني وبين عبد الحليم حافظ، ليس إلا مجرد شائعات، أولًا الحب ليس عيبًا أو حرامًا، إن كنت أحب عبد الحليم، ليس هناك ما يدعو لكي أنكر هذا الحب".  

 

وقد تزوجت الفنانة سعاد حسني رسميًا 4 مرات، أولها كان من المصور والمخرج صلاح كريم، والثاني المخرج علي بدرخان، والثالث الفنان زكي فطين عبد الوهاب، وآخر ورابع أزواجها هو السيناريست ماهر عواد، وتزوجا عام 1987

أضف تعليقا