عمرو مصطفى : سأنهي ظاهرة المهرجانات خلال أسابيع بهذه الطريقة

 

 

علق الفنان عمرو مصطفى على أزمة مطربي المهرجانات مع نقابة المهن الموسيقية التي تستمر أصدائها حتى الآن.

وأكد عمرو مصطفى أنه التزم الصمت خلال الفترة الماضية على ما يحدث في الوسط الفني خلال الفترة الماضية مشيرًا إلى أنه أصبح يمثل واقع أليم وانحدار في الذوق العام.

وكتب عمرو مصطفى في منشور عبر حسابه على Facebook "التزمت الصمت كثيرًا في ما يحدث في الوسط الفني الغنائي لأسباب كثيرة، اولًا نحن أمام واقع أليم في انحدار الذوق العام وده ليس بسبب صانعي المهرجات ولكن بسبب أن القائمين على صناعة الموسيقى الراقية لم يقدموا ما ينافس هؤلاء (فشلو) فشل ذريع لم يحللوا أسباب النجاح".

واقترح عمرو مصطفى حلا لأزمة مطربي المهرجانات "الآن بعد ثلاثة سنوات من فشلهم حان الوقت الآن لأخذ خطوات جدية للمنافسة بدون منع لأن بمجرد نزول الشكل الجديد للموسيقى الحقيقية وهذا الشكل يكون قريب من فكر هذا الجيل ويمتعه بشكل يستوعب فكرة ستنتهي هذه الظاهره تلقائيا".

 

 

 

 

وتابع عمرو مصطفى "سيخطر على البعض سؤال أنت من الصناع، سأرد أنا توقفت تمامًا عن الإنتاج الموسيقي الفترة الماضية لكي استوعب ما يريد هذا الجيل سماعه ما يحرك مشاعره".

وأعلن عمرو مصطفى عن مساندته للفنان هاني شاكر قائلا "طبعا أنا ادعم الفنان الكبير هاني شاكر لأسباب سياسية وليست فنية لأن سياسيًا صورة مصر أهم من أي حد مهما كان جماهيريته ولكن فنيًا يجب الاعتراف أنه لا يوجد بديل لهذه الظاهرة المنحدرة أخلاقيًا وفنيًا و(الحل) هو ظهور البديل".

واختتم "وعد في خلال الأسابيع القادمة هيكون البديل في السوق، حبيت بس أثبت حالة بالبوست ده علشان أكون ليا الشرف إني أكون أول واحد فكر في إنقاذ الصورة العبثية في الوسط الغنائي بدون هجوم وانتقاد ولكن بشغل وتعب وتفكير في الخروج من الأزمة".

 

 

 

أضف تعليقا