توقعات ماغي فرح العاطفية للابراج لشهر ديسمبر 2021

 

ماذا يحمل شهر كانون الأول/ ديسمبر 2021 للأبراج؟ وهل سيكون مليء بالأحداث والمفاجآت الرائعة، والخيارات الجيدة، والتطورات والتغييرات الجديدة؟ في ما يأتي، تُطلعك "الجميلة"، على التوقعات العاطفية والحظوظ التي سترافق الأبراج في شهر كانون الأول/ ديسمبر 2021، وفقاً لتوقعات خبيرة الأبراج وعالمة الفلك ماغي فرح.

أبرز توقعات ماغي فرح للأبراج لشهر ديسمبر 2021 عاطفياً

برج الحمل 

هذا الخسوف الذي يتم في برج القوس مرافقاً لكوكب مركور يشير إلى بعض البلبلة في صفوف بعض الطلاب أو التلامذة أو في حياة بعض الأهل، ما يعني تغييراً في العمل أو في التوجه. وقد يعني أيضاً انفصالاً في العائلة أو تشويشاً على بعض العلاقات، لكن رغم هذه الأجواء المحيطة التي قد لا تعنيك مباشرة فإنك تعرف نجاحاً وسعادة في هذا الشهر الأخير من السنة. يبدو هذا الشهر جيداً لكل أنواع المشاريع الإنسانية أيضاً. تُنهي السنة مع راحة البال وبدون قلق يذكر. وتطل على سنة جديدة مليئة بالوعود والمفاجآت الحلوة.

برج الثور 

تعدك الحياة العاطفية بالسعادة وببعض المفاجآت الحلوة والتي لم تتأملها في السابق، فكأنك تطل على علاقة مميزة بعيداً عن الأجواء الدقيقة التي عشتها سابقاً والشكوك التي ساورتك. يغازلك أحدهم أو إحداهنَّ فتحقق بعض الأحلام أو تتلقى هدية جميلة من السماء. لا شك أنّ الحب على موعد معك كما التواطؤ مع الشريك، فقد تدخل فترة من المتغيرات والإنقلابات والخيارات الجديدة والحركة الصاخبة مزوداً بطاقة مثلى وحيوية لا مثيل لها. تُمارس جاذبية هائلة ومهمة وتحول إحدى الرغبات إلى حقيقة. تخوض معبراً جديداً وتتخطى كل المشاكل السابقة.

برج الجوزاء

يسود جو من الهدوء في مناخك العاطفي، وتتوصل إلى مصالحة بعد فترة من الخصام مع بعض الأحباء. قد تضع شروطاً لإستمرار علاقة أيضاً وقد تجد ما تبحث عنه إذا كنت وحيداً في النصف الثاني من الشهر. قد تذهب في رحلة أو تتواصل مع الحبيب عبر مواقع التواصل الإجتماعي. يحمل لك الأسبوع الثاني من الشهر هذا لقاء مهم للعازبين، ويُشكل منعطفاً أساسياً نحو حياة جديدة للكثيرين من مواليد الجوزاء.

برج السرطان

تهتم جداً بوضعك العاطفي والشخصي وتبحث عن حبيب بمستوى أحلامك. تُبهر المحيط بحضورك وجاذبيتك وقد يكون التعبير عن عواطفك جيداً، إلا أنّ العلاقة الزوجية أو علاقتك بالشريك والحبيب تبرز كقضية أساسية في هذا الشهر. لا تستعجل قراراً ولا تذهب في علاقة لست متأكداً من كل جوانبها أو من مشاعرك الحقيقية معها، فالأفلاك تشير إلى الإستقرار لا إلى مغامرات تصبو إليها. إن تجنبك المواجهات وإثارة الخلافات أمر ضروري جداً الآن. قد تضع لك الأقدار حدوداً يجب أن لا تتخطاها وأن تبقى متحفظاً جداً أمام بعض النزاعات العائلية والزوجية. سر بهدوء ولا تتخطى حدودك وابحث عن الإعتدال في كل شيء فالإحتمالات كثيرة في هذا الشهر ومتنوعة، لكن النصيحة هي في عدم التطرف أو في التكتم حول شؤونك المهنية والعاطفية على السواء. إحذر من شخص يرتدي ثياب الصداقة وقد يورطك في مأزق مع الشريك أو يفضح لك سراً أو يحاول أن يولد الضغينة في محيطك الضيق. كن على استعداد لتقبل بعض الأخبار التي تفاجئك فتضطر إلى تغيير الإتجاهات أو التعديل في بعض القرارات.

برج الأسد

قد لا تكون الشؤون العاطفية من أولوياتك في الشهر هذا، خاصة وأن كوكب فينوس يراوح مكانه ويبدأ بالتراجع بتاريخ 19، ما قد يحتم عليك التأني في معالجتك للشؤون الشخصية أو الزوجية أو العائلية. قد يشاركك الحبيب أبحاثاً تتعلق بعروض مهنية تقدم إليك وتحتاج إلى دراسة. يشير الكسوف الحاصل إلى إعادة النظر بأفكار ومشاريع حاول الآخرون إحباطها. حاذر من بعض الخلافات التي قد تطرأ مع الحبيب في بداية الشهر. مع دخول كوكب مارس إلى برج القوس تستعيد الهدوء، وتصالح الحبيب. يفرح بعض مواليد الأسد في تغيير يحصل في حياتهم، ويقبلون على المواعيد الغرامية.

برج العذراء

تجعلك الكواكب مرهف الحس ومضطرب في بعض الأحيان، وتحتاج إلى من يُطيّب خاطرك ويطمئنك ويساندك في الأوقات الصعبة أو يرفع من معنوياتك. قد تتحول علاقة صداقة إلى حب متين أو تلتقي بمن تستطيع أن تتفاهم معه حول بعض المشاريع. تتضاعف أيضاً الإلتزامات مع الشريك الذي يحتاج إلى تطمينك ورعايتك، وهذا ما يجمعكما في هذا الشهر. قد يطرأ أمر مستغرب في حياة الحبيب وتعيش معه أزمة معينة أو وضعاً دقيقاً يقربكما أكثر ويحملكما سراً يجب أن لا تبوحا به.

برج الميزان

لا شك أنك تصبو إلى الحرية والإستقلالية في حياتك الشخصية والمهنية. تكون العلاقات الإجتماعية أكثر دفئاً هذا الشهر من العلاقات العاطفية. هذا لا يعني أنك لا تُطل على مغامرات مشوقة ولقاءات عذبة، لكنك بحاجة إلى الوقت لكي تدرس أي جديد يدخل إلى حياتك، ولا تكون مستعجلاً لتقبل أي شيء. أصبحت تميل أكثر إلى التعمق بأي إرتباط حليف. تحتاج إلى الحوار والتفاهم والتعمق والتقارب والود. قد تطرأ أحداث غير كلاسيكية أو غير إعتيادية ترى في بعضها فرصاً مهمة لك إذا كنت عازباً، لكنك تميل أكثر إلى الإنتظار والتردد وتحتاج إلى روابط عميقة لا إلى مغامرات عابرة. يكون النصف الثاني من الشهر أفضل من نصفه الأول على الصعيد الشخصي، حيث قد تواجه في الأسبوعين الأولين بعض الخلافات والمناوشات وسوء التفاهم، ما يفرض عليك بعض الهدوء ومحاولة تفهم الآخر بدون تضخيم المشاكل.

برج العقرب

تهدأ الأحوال في الحقل العاطفي وتشعر أنّ الآخرين يبادلونك الود والمحبة. تكون سعيداً بقرب من يخفف من القلق الذي قد يسكنك. تبدو الأمور أكثر إيجابية معك على الصعيد الشخصي الزوجي العاطفي أو العائلي، وقد تحدث تغييرات مفاجئة تجذب إليك الحب وربما تدفعك للتعبير عن نفسك بدون خجل. تزول الشكوك وتطمئن العلاقات وربما تحقق أمنية أو حلماً في الأيام العشرة الأخيرة من الشهر. تستقبل جديداً في حياتك العائلية على الأرجح وتسعد بلقاء إستثنائي أو بعودة أحد الأحباء بعد غياب، فتشعر أن نهاية السنة أفضل من بدايتها وأن ما يحصل معك الآن يطيب خاطرك وينسيك بعض الأحزان الماضية.

برج القوس

ترسم مشاريع شخصية وعاطفية وعائلية في نهاية هذه السنة. إذا تم لقاء في الأشهر القليلة الماضية فإنّ التطور أكيد في هذا الشهر. تسير نحو ارتباط والتزام ثابتين. تتوق إلى الجدية والإستمرارية بعيداً عن الخفة والتنقل من حب إلى آخر. من المحتمل أن تتسارع القرارات إبتداءً من تاريخ 20 وأن تتحول علاقة ناشئة إلى زواج أو قرار بالزواج. أما المرتبطون فينشأ حوار بينهم يتماشى مع بعض المستجدات والتغييرات والتطورات التي طالت حياتهم. قد يحدث ما يؤدي إلى حل للمشكلات والإشكالات، تزول عقبات بصورة غير متوقعة يمكن أن نصفها بالقدرية والتي لا تتعلق بإرادتك أنت أو بإرادة الطرف الآخر، وهذا الأمر يغير المسار كلياً لبعض مواليد القوس. تُكثر النشاطات التي تُسعدك وتكون النتائج جيدة.

برج الجدي

تسعدك الحياة العاطفية وتحمل إليك التغيير المفاجئ وخبراً غير متوقع، أو سفراً أو لقاءً أو إنفراجاً بعد فترة من التوتر. قد تقضي وقتاً إستثنائياً مع الحبيب أو الزوج أو الشريك وتشعر بفرح وإرتياح بسبب إعجاب الآخر بك وحرصه عليك وبوجه بعواطف حارة جداً. تفرض شروطك في هذا الشهر، وإذا كنت خالياً قد تُقدم على لقاء شيق جداً وربما يحمل إليك الفلك مفاجأة حلوة في الأيام الأخيرة من السنة. يمكن القول إنّها فترة إنتقالية مهمة جداً من وضع جيد إلى وضع أفضل ومن إنجازات مرضية إلى أحلام أكبر تُجسّدها إبتداءً من آخر الشهر وطوال السنة المقبلة.

برج الدلو

تعيش أوضاعاً جيدة على الصعيد العاطفي وعلى الأخص بين أول الشهر وتاريخ 21، أو تذهب في مغامرة عاطفية أو تروق لك المغامرات بين 14 وآخر الشهر. تمر بفترة من الشكوك أو الندم، وتنفصل عن أحد الشركاء أو الأحباء بسبب بعض التفاصيل الصغيرة التي تجد بعد ذلك إنها لم تكن بالأهمية التي أعطيتها إياها. أنت تحب أن يشاركك الحبيب همومك وأن يكون أولاً صديقاً لك تفضي إليه بأسرارك ويحفظها بحب وحرص. تريد شريكاً يشاطرك الآراء والأفكار ويصغي إليك محاضراً في بعض الأحيان، ولو كان هو المستمع الوحيد.

برج الجدي

تكون الأجواء العاطفية رقيقة وجدية في الوقت نفسه، وقد يطرق الحب بابك على أثر بعض التغييرات، كما إنك تطل على لقاءات جيدة وواعدة وتشعر بحنان الشريك عند الأزمات. لست بحاجة للتحريض على الحب، إذ إنه يأتي إليك طائعاً خاصة في النصف الثاني من الشهر. تنال الإعجاب وتُمارس سحراً كبيراً وتشعر أنك تُفيد من تحب بحضورك وكلامك العذب ودعمك له في كل المناسبات. قد تجسد مشروعاً عاطفياً أيضاً وتحتفل بأجواء عذبة في نهاية الشهر الذي ينقل جوبيتير إلى برجك وبتاريخ 30 تحديداً، لكي يبشر بسنة آتية مليئة بالوعود والآمال والحظوظ الكثيرة.

إقرئي أيضاً:

أبراج ستجد شريك الحياة في العام 2022

مواليد 3 أبراج أكثر حظاً في عام 2022

توقعات جاكلين عقيقي: من هي الابراج الاكثر حظاً في عام 2022

أضف تعليقا