الفاشينيستا كارول حنون لا تتخلى عن ساعات الستيل

تعتبر الفاشينيستا اللبنانية المقيمة في دبي من أبرز الوجوه في عالم الموضة، فهي تتبع أبرز الصيحات في هذا المجال. الا أن من يتابع اطلالاتها يلاحظ عشقها لساعات الستيل التي لا تفارق معصمها وطبعاً الموقعة من أهم الماركات العالمية. لذا تابعي معنا أبرز اطلالاتها وتعلمي كيف يمكن أن تعتمدي الأسلوب نفسه. 

ساعات أنيقة ومميزة 


ساعات الستيل هي من صيحات الموضة التي لا يمكن أن تموت أبداً، فهي حاضرة في كل المواسم وتبتكرها الدور بشكل مستمر، كما أنها موجودة لدى غالبية الدور العالمية. هذا فضلاً عن أنها ساعات أنيقة ومتميزة بتصميمها وهي تارةً تأتي باللون السيلفر أو الذهبي الأصفر أو الوردي أو أحياناً تأتي كمزيج من الاثنين. 

كارول حنون وساعات الستيل 


هناك علاقة وطيدة تربط بين كارول حنون وهذه الساعات التي لا تفارق معصمها أبداً في أي مناسبة. وطبعاً هي لا تختارها الا من ماركات عالمية معروفة على رأسها دار روليكس Rolex التي تعتبر المفضلة لديها. هذا فضلاً عن أنها تنسقها بأسلوب عصري وأنيق بعيد عن الكلاسيكية وتنتقل بها من النهار الى المساء دون الحاجة الى تغييرها. 

كيف يمكن أن تعتمدي أسلوب كارول حنون في ساعات الستيل 


أنت أيضاً، تبني هذه الصيحة واعتمدي موضة الساعات الستيل واعتبريها علامة فارقة في أسلوبك. وعلى غرار كارول حنون وأسلوبها نقدم اليك النصائح التالية: 
-    يمكنك أن تنسقي هذه الساعات لوحدها دون الحاجة لأن تضيفي اليها أي عناصر أخرى. 
-    نسقي مع هذه الساعات أساور رفيعة وناعمة تليق بها وتتناغم مع لون الذهب الخاص بها. 
-    لا تكثري من التفاصيل في اطلالة يدك، لكي لا تشتتي النظر عن هذه الساعات الجميلة. 

اقرئي أيضاً: 

ساعات وردي في شهر سرطان الثدي

ساعات نسائية بطابع كلاسيكي

موديلات ساعات معدنية من وحي النجمات

أضف تعليقا