اليسا توضح حقيقة ارتداء درع واقي صد الرصاص اثناء احياءها حفل غنائي في العراق

 

 

علقت الفنانة إليسا على الأخبار التي انتشرت عن ارتدائها درعا واقيا خلال إحياء حفلها الأول في العراق.

ونفت إليسا كل ما كتب عنها وقالت إنه كلام لا أساس له من الصحة، وطالبت الجميع بعدم التحدث في هذا الموضوع وتداوله كثيرا.

وكتبت إليسا عبر حسابها على Twitter: "زيارتي على بغداد كانت زيارة بين أهلي وناسي وأشخاص بحبن وبيحبوني. ما كنت بحاجة لا لدرع واقي ولا لغيرو وكل هالكلام سخيف وما إلو أي مصداقية. كنت محاطة بفريق أمني متل بأيا بلد وكانت الأوضاع آمنة لأقصى الحدود".

وأضافت: "بتمنى من الجميع عدم التداول بهالموضوع لأنو ما إلو أساس من الصحة، عيب".

ولقى الحفل، تفاعلا كبيرا من قبل الجمهور، حيث تصدرت إليسا التريند في العراق بهاشتاج يحمل اسم "إليسا في بغداد"، تداول فيه الجمهور كافة أحداث وفيديوهات الحفل الذي رفع شعار "كامل العدد".


وتلقت إليسا ترحيبا حارًا من الجمهور العراقي، التي افتتحت السهرة على مسرح سندباد لاند بكلمة للجمهور، قالت فيها إن إحدى أمنياتها كانت أن تغني في بغداد وهذا الأمر تحقق أخيراً، مشيرة إلى أنها تضعف أمام الشعب العراقي لأنه يمر بنفس الظروف القاسية التي يمر بها الشعب اللبناني.

 

 

 

أضف تعليقا