شوق الهادي مستاءة من نومها العميق وتكشف سبب ذلك

أعربت الفنانة الكويتية شوق الهادي عن استيائها الشديد من نومها العميق الذي تعرضت له، عقب تناولها مادة طبية، من أجل التخلص من عارض الصداع الذي أصابها.

وقالت عبر حسابها على "سناب شات" أن السبب وراء تغيبها عن بعض أعمالها، ومقابلة أصدقائها الذين قلقوا عليها.

وعلقت قائلة: “سوف أروي لكم قصة غريبة حدثت معي، تخيلوا أن الآن الساعة العاشرة والنصف ليلاً، وحالاً مستيقظة من نوم عميق، غطيت فيه من فجر الأمس، وهذا كله عقب تناولي نصف قرص من البانادول”.

وأضافت الهادي: “نعم لقد شعرت بالأمس بصداع وأخذت مادة (الباندول)، لكي أتخلص من هذا واخضع للنوم، ولكني لم أدرك بأني نمتُ وقتاً طويلاً للغاية، وهذا أدى إلى قلق أصدقائي على صحتي، وظنوا أنه حدث لي مكروه”.

وتابعت الهادي، قائلة: “وعندما استيقظت وجدت الكثير من الاتصالات على هاتفي الخاص، وعبر تطبيق الواتس آب، والتطبيقات الأخرى، حتى هاتف الأوتيل الذي أقيم فيه اتصل بي عدة مرات، وأنا كنت في نوم عميق، ولم أستطع أن أرد على أحد، وكان هاتفي على وضع الصامت أيضاً”.

أضافت: “أنا في الفترة الأخيرة تعرضت للكثير من السفر إلى مختلف الدول، وهذا جعل نومي خفيف، ولا أستطيع أن أنام بشكل طبيعي مثل الأول، ولم أكن أعلم بأن نصف قرص من الباندول سوف يحدث كل هذا”.

وطمأنت شوق الهادي أصدقاءها وأقاربها على وضعها وحالتها الصحية، فقالت: “يا جماعة أنا الحمد لله بخير، وما في شيء يقلق، وأحب اطمنكم علي، سوف أذهب الآن لاستكمال أعمالي التي لم أنجزها بعد”.

أضف تعليقا